مصدر مقرب من التحالف: اتفاق سعودي إماراتي على الإطاحة بهادي وتشكيل غرفة عمليات مشتركة للقيام بمهامه

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

قال مصدر رفيع في حكومة الشرعية  ومقرب من التحالف للخبر اليمني “أن السعودية والإمارات اتفقتا على نزع صلاحيات هادي وتحويله إلى رئيس رمزي بهدف التمهيد لتسوية سياسية قادمة”.

وأوضح المصدر أن الإمارات هي من تقف خلف هذا الأمر بعد أن أثبتت للسعودية أن هادي أصبح عبء عليهم وأن استمراره في منصبه سيدخل دول التحالف في أزمات متلاحقة بالإضافة إلى فشله وفساده”.

 وبحسب المصدر “فإن الإمارات والسعودية ستشكل غرفه عمليات مشتركة مهامها إصدار القرارات باسم هادي، وبهذه الطريقة سينحصر عمل هادي على توقيع تلك القرارات فقط” .

 وأضاف المصدر أن الإمارات طرحت هذا القرار من قبل لكن وقوف الرياض مع هادي، وعدم اقتناعها بما تطرحه أبوظبي عمل على تأخيره، غير أنه بعد اتفاق الرياض وابو ظبي مؤخراً  وخصوصا بعد زيارة محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي إلى الرياض في مايو الماضي تم الاتفاق عليه.

 وأشار المصدر أن هادي حينما علم بالأمر رافض رفضا قاطعا وهدد باللعب بأكثر من ملف  غير أنه وجد نفسه وحيدا بعد أن اتفقت الدولتان عليه وقد استدعاه الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز إلى قصره وأبلغه بالأمر ولم يكن بيده  غير الرضوخ والموافقة. وبحسب المصدر فإن الهدف من تجريد هادي من صلاحيته هو التمهيد للدخول في تسوية سياسية قادمة.

ونوه المصدر إلى أن  من ضمن القرارات التي ينوي التحالف إصدارها خلال الأيام القادم إقالة محافظين موالين لحزب الإصلاح أبرزهم محافظي مأرب والجوف والبيضاء.

وأكد المصدر أن ما يجري في الجنوب اليوم وإن كان يبدو أنه بإشراف إماراتي خالص إلا أنه في الحقيقة بموافقة سعودية.

 

لمتابعة الأحداث وأبعادها أولا بأول يرجى متابعة الخبر اليمني على التليجرام عبر  الرابط التالي:

https://t.me/alkhabaralyemeni

أحدث العناوين

بن حبريش بنقلب على محافظ حضرموت والانتقالي يلوح بالتصعيد

خيم التوتر على محافظة حضرموت، شرقي اليمن،  الاحد، مع عودة الصراع بين فرقاء السلطة الموالين  للسعودية والإمارات  إلى صدارة...

مقالات ذات صلة