المحايدون هم المجرمون

اخترنا لك

غادة السمان*:

-لا حياد في مجتمع بلا عدالة . لا حياد في مدينة العرى والفيزون . مدينة الجوع والتخمة . المحايدون هم المجرمون الأوائل . الأكثرية الصامتة هي الأكثرية المجرمة ، إنها ترى الظلم وتعانيه ، لكنها تؤثر السلامة الرخيصة على الكفاح الخطر النبيل .

-بعض الناس غير مؤهلين نفسياً لرؤية الدم
-حينما يحدقون جيداً في جرحهم الداخلي ودمهم النازف، لابد وان يتعلموا رؤية عدوهم ينزف تحت ضرباتهم هم.
-من ضربك على خدك الأيمن ادر له الخد الأيسر.
-بل العين بالعين والسن بالسن والبادئ اظلم .
-ولكن، ما ذنب الأكثرية الصامتة الآمنة المسالمة .
-ذنبها الصمت والمسالمة والعيش في وهم الأمن . كل عملية حياد هي مشاركة في عملية قتل يقوم بها ظالم ما ضد مظلوم ما. الأكثرية الصامتة هي الأكثرية المجرمة . إنها تشكل إغراء لا يقاوم لممارسة الظلم عليها . إنها هي التي تثير غريزة الشر في نفوس الذئاب البشرية. المسالمة هي تحريض على القتل . وتلك جريمة . المسالمة هي شروع في الانتحار ، وتلك أيضا جريمة.
-ولكنني لم أكن على الحياد. إنني منحازة لطرف ضد آخر. إنني منحازة للشمس والعدالة والحرية والفرح والمساواة.

كوابيس بيروت

الخبر اليمني/أبجدية

أحدث العناوين

شاهد لحظة تحديد إحداثيات أحد منازل صالح لقصفها من قبل التحالف

نشر الصحفي السابق في مكتب هادي أنيس منصور في الرياض صورة خطيرة تظهر لحظة تحديد إحداثيات لقصفها من قبل...

مقالات ذات صلة