المخاطر الجيوسياسية تضغط على بورصات الشرق الأوسط

اخترنا لك

الخبر اليمني/رويترز:

هبطت معظم أسواق الأسهم في الشرق الأوسط مجددا يوم الاثنين تحت ضغط مخاطر جيوسياسية

وتنامت التوترات في المنطقة بين السعودية وإيران حول الاستقالة المفاجئة لرئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري وتصعيد الصراع في اليمن.

ويعتقد بعض مديري الصناديق أن هناك مجالا محدودا لهبوط أسواق الأسهم الخليجية نظرا لأن التقييمات لم تعد مرتفعة، وأن المخاوف الجيوسياسية ربما تكون مبالغا فيها.

وباستثناء صعود سهم بنك الجزيرة، الذي ارتفع 0.6 في المئة، هبطت أسهم جميع المصارف السعودية مع تراجع سهم البنك السعودي الفرنسي 2.2 في المئة وسهم البنك الأهلي التجاري، أكبر مصرف في المملكة، 1.2 في المئة.

 

وعلى الرغم من ارتفاع أسعار النفط في الأسابيع الماضية، هبطت أسهم شركات البتروكيماويات السعودية مع انخفاض سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.8 في المئة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. هبط المؤشر واحدا في المئة إلى 6804 نقاط.

دبي.. تراجع المؤشر 0.2 في المئة إلى 3417 نقطة.

أبوظبي.. ارتفع المؤشر 0.2 في المئة إلى 4289 نقطة.

قطر.. انخفض المؤشر 0.3 في المئة إلى 7808 نقاط.

مصر.. نزل المؤشر 0.5 في المئة إلى 13681 نقطة.

الكويت.. تراجع المؤشر 0.1 في المئة إلى 6258 نقطة.

البحرين.. هبط المؤشر 0.5 في المئة إلى 1266 نقطة.

سلطنة عمان.. انخفض المؤشر 0.2 في المئة إلى 5085 نقطة.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة