نائب المتحدث باسم الجيش: هناك مفاجآت في القوة الصاروخية اليمنية سيتم الإعلان عنها عمليا خلال الفترة القادمة من ضمنها “بركان 3”

اخترنا لك

الخبر اليمني/متابعات:

أكد العميد عزيز راشد، نائب المتحدث العسكري باسم القوات التابعة لصنعاء، بأن هناك مفاجآت قادمة في القوة الصاروخية اليمنية، سوف يتم الإعلان عنها عمليا خلال الفترة القادمة.

وقال راشد في حوار مقابلة له مع وكالة “سبوتنيك” الروسية اليوم الثلاثاء، إن الصواريخ التي يتم إطلاقها على السعودية، هى صواريخ يمنية مائة في المائة ومصنعة محلياً، لكنها تشبه الصواريخ الروسية والكورية الشمالية، وعمليات زيادة المدى في الصواريخ الحالية خضعت للأبحاث العلمية على مدار الثلاث سنوات الماضية، وتمت عملية تطوير مرحلية إلى أن وصلت اليوم إلى ما يقارب الـ1400 كم.

وأشار راشد إلى وجود كفاءات وخبرات علمية وأكاديمية كبيرة في المجال الصاروخي، وتم استكمالها وتطويرها خلال سنوات الحرب عندما دعت الظروف إلى ذلك، والتصنيع العسكري اليوم متاح للدول الصغرى والكبرى إذا لم تخضع للابتزاز السياسي، إذا ما توفرت العزيمة والإرادة.

وأضاف راشد، أن صنعاء اليوم حققت الاكتفاء الذاتي من القوة الصاروخية المصنعة محليا، فقد استفدنا من التكنولوجيا الصاروخية الروسية والكورية التي كانت موجودة لدينا في السابق، حيث قمنا بتشريحها وصناعة صواريخ مشابهه لها وتختلف في التقنيات الحديثة، وهى الأجزاء التي تم تطويرها لتواكب الجديد في تكنولوجيا الطيران والصواريخ المضادة للصواريخ، ولا يخفى على أحد أنه كان ومازال لدينا خبراء وأكاديميين درسوا في العديد من دول العالم، منها كوريا وروسيا وألمانيا وهم من قمنا بالاعتماد عليهم لتحديث الصناعة الصاروخية المحلية.

وفيما يتعلق بالصواريخ الجديدة التي قد تشكل مفاجأة في المرحلة القادمة، أكد نائب المتحدث باسم القوات التابعة لسلطات صنعاء، بأنها من نفس السلسة “بركان 1،2” وسيأتي بركان ثلاثة قريباً، وهناك “مندب 1″ و”مندب 2” وهكذا في سلسلة التطوير، وهناك مركز أبحاث وقوة تصنيعية وعقول، وتلك هى نواة لأي قاعدة تصنيعية.

أحدث العناوين

عقب أسبوع من سرقة طقم.. سرقة دبابة من محور تعز

تعرضت دبابة تابعة لمحور تعز الموالي للتحالف للسرقة من داخل معسكر المحور، حسب ما أبلغت وسائل إعلامية، في مشهد...

مقالات ذات صلة