الأمم المتحدة تنفي أن تكون الصواريخ التي عرضتها المندوبة الأمريكية إيرانية المنشأ

اخترنا لك

الخبر اليمني/وكالات:

أعلنت الأمم المتحدة، عدم وجود أدلة قاطعة على مصدر صنع الصاروخين اللذين تم إطلاقهما سابقاً على السعودية من اليمن، وذلك خلافاً لما أعلنته الولايات المتحدة الأمريكية، مساء اليوم الخميس.

جاء ذلك على لسان نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، في مؤتمر صحافي عقده مقر المنظمة الدولية في نيويورك، اليوم.

وقال حق، إن “التقرير الذي قدّمه الأمين العام (أنطونيو غوتيريش) إلى مجلس الأمن الدولي اليوم، هو نصف سنوي بشأن مدى تنفيذ قرار المجلس رقم 2231 (المتعلق ببرنامج طهران النووي)”.

وأضاف أن “هذا التقرير يقدّم تحليلا بشأن الصواريخ التي تم إطلاقها من اليمن على السعودية، ولا توجد أدلة قاطعة على مصدر تلك الصواريخ”.

ورداً على أسئلة الصحافيين بشأن موعد الإعلان عن “الأدلة القاطعة لمصدر الصواريخ”، قال حق “لا تزال لجنة الخبراء تدرس ذلك”.

وتتناقض تصريحات نائب المتحدث باسم الأمين العام، مع تصريحات متزامنة، للمندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة نيكي هايلي، خلال مؤتمر صحافي عقدته في العاصمة واشنطن مساء اليوم.

وكانت هايلي عرضت اليوم ما قالت إنه صاروخ إيراني الصنع كدليل على نشاطات إيران المزعزعة للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

أحدث العناوين

فيديو| المقاومة العراقية: استهدفنا أهدافا عسكرية في إيلات بـ3 مسيّرات

أعلنت "المقاومة الإسلامية في العراق"، اليوم الاثنين، عن استهداف أهدافا عسكرية في إيلات، بواسطة 3 طائرات مسيّرة.   متابعات - الخبر...

مقالات ذات صلة