“206” محتجزا ..صنعاء تفرج عن الدفعة الأخيرة من المتورطين بأحداث ديسمبر

اخترنا لك

الخبر اليمني/ صنعاء

كشف وزير الداخلية بحكومة الانقاذ بنصعاء اللواء الركن عبد الحكيم الماوري اليوم عن  الإفراج عن كافة المحتجزين من المدنيين  على ذمة أحداث ديسمبر الأخيرة وسيتم الإفراج عن الموقوفين العسكريين خلال اليومين القادمين.

أفرجت الأجهزة الأمنية  التابعة لوزارة الداخلية بحكومة الانفاذ بصنعاء من السجن المركزي بصنعاء عن 206 من الموقوفين على خلفية أحداث ديسمبر الماضي التي انتهت بمقتل الرئيس السابق علي عبد الله صالح وعارف الزوكا أمين عام المؤتمر الشعبي العام  .

وتأتي عملية الافراج بناءً على قرار العفو الصادر عن ما يسمى “رئيس المجلس السياسي الأعلى” بالافراج عن كل المتورطين في احداث ديسمبر من العام الماضي من المدنيين.

وأكد وزير الداخلية اللواء الركن عبدالحكيم الماوري في حكومة الانقاذ  أنه تم استكمال عملية الإفراج عن المحتجزين المدنيين على ذمة أحداث ديسمبر الماضي لعدد 206 موقوفا بناءً على قرار العفو الصادر عن رئيس المجلس السياسي الأعلى.

وقال” سيتم الإفراج عن المحتجزين من العسكريين بالتنسيق مع وحداتهم العسكرية، وهناك ضمانات من خلال ما لمسناه من الموقوفين بالابتعاد عن كلما يسيء إلى الوطن وكل مؤامرة تستهدف أمنه واستقراره ” .. مؤكدا أن يكون هذا الإفراج دافعا للجميع لتعزيز التلاحم والاصطفاف في مواجهة التحالف الذي استهدف كل شي في البلاد.

فيما أشار أمين العاصمة حمود محمد عباد إلى أنه تم استكمال خروج كافة الموقوفين من المدنيين على ذمة أحداث ديسمبر المؤسفة وذلك في إطار العفو الصادر عن رئيس المجلس السياسي الأعلى.

 

أحدث العناوين

Fearing the “Cole massacre,” America confirms restricting its forces in the Red Sea

The success of Yemen in testing its latest naval weapons on Thursday has raised new American concerns.Exclusive - Al-Khabar...

مقالات ذات صلة