توتر غير مسبوق بين الانتقالي والإصلاح في شبوة عقب تقطع الأخير لوكيل المحافظة

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

شهدت محافظة شبوة توترا غير مسبوق بين الانتقالي الجنوبي وحزب الإصلاح وذلك على إثر قوات تابعة لحزب الإصلاح تعرف بـ لواء مراد وأخرى يقودها محمد عبود الشريف بإزالة الأعلام الجنوبية والتقطع للشيخ علي محسن السليماني رئيس المجلس الانتقالي شبوة وكيل محافظة شبوة ومرافقيه من قبائل بيحان وشبوة ومنعهم من الوصول إلى مركز مديرية العين لتدشين عمل القيادة المحلية هناك.

وأثار تقطع حزب الإصلاح لموكب الشيخ السليماني سخط قبائل بيحان، ما دفعها مساء اليوم الثلاثاء إلى إغلاق مقر وجمعية تابعة لحزب الإصلاح في مديرية عين.

وقال مصدر قبلي للخبر اليمني إن أنصار المجلس الانتقالي وأفراد من قبائل بوطهيف قاموا باقتحام مقر اجتماعات حزب الإصلاح واماكن تخزين الإغاثة التابعة لهم وأخرجوا ما فيها ثم قاموا بإغلاقها.

وكانت قبائل بوطهيف قد أصدرت بيانا إثر حادثة التقطع التي تعرض لها الشيخ السليماني أدانت فيها الحادثة وقالت أنها لا تقرها ولا تليق بها ولا بقبائل المنطقة جميعا.

وحصل الخبر اليمني على مشهد تقطع حزب الإصلاح لرئيس انتقالي شبوة الشيخ علي محسن السليماني

 

أحدث العناوين

لقاء بين رئيس مجلس التصالح القبلي بصنعاء و وفد من مشائخ شبوة.. هذا ما تم تنسيقه

كشفت مصادر في مجلس التصالح القبلي التابع لصنعاء، اليوم الخميس، عن لقاء تنسيقي جمع كل من رئيس المجلس ضيف...

مقالات ذات صلة