ما وراء تحذير واشنطن من معركة الحديدة ؟

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

قال متحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض أن واشنطن تعارض أي جهود من جانب الإمارات والقوات الموالية لها للسيطرة على الحديدة، وذلك على الرغم من دعمها في وقت سابق للمعركة.

وأخبرت رويترز عن مسؤولين أمريكيين القول إن الولايات المتحدة حذرت حليفتها المقربة الإمارات من شن هجوم على مدينة الحديدة الساحلية في اليمن معللين ذلك

ورغم تعليل  واشنطن خشيتها من الهجوم العسكري  على الحديدة بالآثار الكارثية التي سيتسبب بها الهجوم على الوضع الإنساني في اليمن، إلا أن واشنطن أيدت المعركة التي انطلقت في منتصف مايو الماضي عبر الاضطلاع بدور القيادة لقوات التحالف والغارات الجوية بطائرات بدون طيار.

ووفقا لمصادر خاصة فإن كلا من واشنطن ولندن قد قاما بدور بارز في قيادة عمليات التحالف العسكرية على الحديدة حيث تم إدارة المعركة من غرفة عمليات في قاعدة عسكرية إماراتية في منطقة عصب الإرتيرية.

إقرأ أيضا: التحالف يغرق في الحديدة

كما شاركت واشنطن بشن غارات جوية على عدد من المواقع التابعة لصنعاء بواسطة طائرات درونز منذ انطلاق العملية العسكرية، إضافة إلى الإسناد اللوجيستي للمعركة.

ووفقا لتقرير قناة الحرة الأمريكية فإن واشنطن تشارك بفوة خاصة دعما للتحالف في اليمن.

وقال مسؤول أمريكي إن ” لدى أمريكا قوة خاصة داخل اليمن تقدم دعماً للتحالف الذي تقوده السعودية للسيطرة على ميناء الحديدة.

ويرى مراقبون أن تحذير واشنطن من السيطرة على الحديدة بعد أن منيت العملية العسكرية بالفشل، وأخفقت في الوصول إلى أهدافها كما كان مقرر لها، أتى ليضع مبررات لفشل تلك العملية.

 

 

 

أحدث العناوين

Protests Calling for Operation of Aden Refineries

Dozens of Aden Refinery employees organized a protest sit-in on Monday, demanding the operation of the refineries. Local sources stated...

مقالات ذات صلة