الصين تجدد تأكيدها على استمرار استيراد النفط الإيراني

اخترنا لك

 الخبر اليمني/وكالات:

كشف مسؤولون مشاركون في المفاوضات الأميركية-الصينية، أمس الجمعة، أن السلطات الأميركية فشلت في التأثير على الصين لتقليص حجم استيرادها من النفط الإيراني ، بعد إعلان واشنطن عقوبات على إيران.

ونقلت وكالة “بلومبرغ” عن المسؤولين: “في الوقت نفسه، وافقت بكين على عدم زيادة مشترياتها من النفط الإيراني”، مضيفة أن مفاوضين أميركيين يزورون عواصم دول مختلفة لمناقشة قضية وقف استيراد النفط من إيران بحلول أوائل تشرين الثاني/نوفمبر من هذا العام، عندما تصبح العقوبات المفروضة سارية المفعول.

وذكرت الصحيفة بحسب متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية،  بأن مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون موارد الطاقة، فرنسيس فينون، شارك في زيارة إلى الصين لهذا الغرض.

وكانت الصين في أوائل تموز/يوليو أكدت على أن موقفها الرسمي أنها لا تخطط للاستجابة، لمطالب ترامب، في وقف شراء النفط الإيراني، كما صرحت، وهي أكبر مشتري للنفط الإيراني، عن زيادة في واردات النفط بنسبة 26 في المئة في تموز/يوليو.

ووفقا لوكالة “بلومبرغ”، شكلت نسبة مشتريات الصين من النفط هذا الشهر من إيران 35 بالمئة من من مجمل استيرادها النفطي.

أحدث العناوين

بن حبريش بنقلب على محافظ حضرموت والانتقالي يلوح بالتصعيد

خيم التوتر على محافظة حضرموت، شرقي اليمن،  الاحد، مع عودة الصراع بين فرقاء السلطة الموالين  للسعودية والإمارات  إلى صدارة...

مقالات ذات صلة