حزب المؤتمر يقطع الطريق على قيادات الخارج ويؤكد موقفه من تحركات هادي (نص البيان)

اخترنا لك

الخبر اليمني/متابعات:

قطع حزب المؤتمر الشعبي العام الطريق على القيادات الموالية للتحالف والمقيمة في القاهرة لشق الحزب أو تجيير موقفه لمساندة التحالف.

وأكد الحزب رفضه للتحركات التي يقوم بها الرئيس المعترف به دوليا عبدربه منصور هادي مع عدد من قيادات الحزب المقيمة في الخارج والتي تهدف إلى إنتخاب هادي رئيسا للحزب خلفا لرئيسه الراحل علي عبدالله صالح.

وقال المؤتمر في بيان أصدره مساء الثلاثاء إنه يؤكد على أهمية الحفاظ على وحدة الصف الداخلي وعدم السماح لأي كائن من كان بزرع بذور الفتنة والشقاق وإثارة قضايا جانبية بعيدا عن مواجهة “العدوان” وتهدد تماسك الجبهة الداخلية، مشيدا بمواقف أعضائه وجماهيره الرافضة لتحركات الأعضاء المقيمين في الخارج.

وجدد المؤتمر موقفه الرافض للحرب التي يقودها التحالف في اليمن ووصفها بالعدوان داعيا إلى دعم “الجيش واللجان الشعبية”.

وجاء في نص البيان:

الحمدلله رب العالمين القائل ( واعتصموا بحبل الله جميعا ولاتفرقوا )

 

والصلاة والسلام على سيد الخلق محمد بن عبدالله وعلى آله وصحبه وبعد :

 

 

وشعبنا يتعرض لعدوان ظالم وحصار غاشم وقتل وتنكيل وتدمير لمقدراته وممتلكاته كل ذلك يفرض علينا أن نضع الوطن ومصلحته العليا فوق كل الجراح والآلام والأحزان ، وأن نقف على أقدامنا ونلملم جراحنا ونستمر في عطائنا ان المؤتمر الشعبي العام وقيادته وقواعده وجماهيره مع جميع أبناء الشعب المخلصين مستمرين في نضالهم للحفاظ على الجمهورية ـ والوحدة ـ والديمقراطية ـ والتداول السلمي للسلطه ، والعمل وفقا لنهج المؤتمر الشعبي العام وميثاقه الوطني، ووفقا للدستور والقوانين النافذة.

 

ان المؤتمر الشعبي العام تنظيم سياسي مدني يسعى لتحقيق أهدافه بالحوار لكونه الوسيلة الوحيدة التي يجب ان يديربها الجميع باعتبار ذلك الاسلوب الأمثل والحضاري لتسوية أي خلافات او تباينات بين القوى السياسية

 

أن المؤتمر الشعبي العام سيظل على مواقفه المبدئية والثابتة ، رافضا ومقاوماً للعدوان والحصار الذي أستهدف بلادنا منذ 26/مارس/2015م من قبل تحالف العدوان، ويقف بكل قوة خلف الجيش واللجان الشعبية والمتطوعين من ابناء الشعب الذين يذودون عن اليمن وسيادته وإستقلاله ضد هذا العدوان الظالم والحصار المجرد من الإنسانية.

 

لذا فإن المؤتمر الشعبي العام يؤكد على الاتي:

 

1- إدانة العدوان بجميع أشكاله على الوطن الذي يقوده التحالف بقيادة السعودية والإمارات ومن خلفه امريكا واسرائيل ضد اليمن أرضا وانسانا وقيامه باحتلال أجزاء من اراضيه وجزره ومياهه الإقليمية وممارسته أبشع صور الانتهاكات ضد أبناء الشعب اليمني وإقامته سجونا سرية في عدن وغيرها من المدن بإشراف إماراتي انتهكت فيه كرامة الإنسان اليمني الرافض للاستعباد والاحتلال.

 

2 – يحيي المؤتمر الشعبي العام جماهيره ومناصريه وحلفاؤه على وقوفهم وثباتهم ومواقفهم الوطنية وعدم إنجرارهم خلف الدعوات التي تستهدف المؤتمر وماضيه ودوره الوطني ، وتدعو قيادات وتكوينات وهيئات المؤتمر في جميع المحافظات والمديريات إلى تعزيز واستمرار الثبات والصمود وقيامهم بواجباتهم التنظيمية والسياسية والوطنية كما عهدناهم .

 

3- يؤكد المؤتمر على أهمية الحفاظ على وحدة الصف الداخلي وعدم السماح لأي كائن من كان بزرع بذور الفتنة والشقاق وإثارة قضايا جانبية بعيدا عن مواجهة العدوان وتهدد تماسك الجبهة الداخلية.

 

4 – ان المؤتمر الشعبي العام وهو يؤكد موقفه ضد العدوان والحصار فانه يجدد موقف المؤتمر الشعبي العام الذي ينشد السلام العادل والقائم على ايقاف العدوان ورفع الحصار واخراج القوات الاجنبية ورفع اليمن من تحت البند السابع

 

5 – يدعو المؤتمر الشعبي العام الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي والمنظمات الدولية الى تحمل مسؤولياتهم القانونية والاخلاقية والانسانية تجاه الشعب اليمني وما يتعرض له من جرائم قتل وابادة جماعية وذلك من خلال اصدار قرار دولي ملزم بايقاف العدوان ورفع الحصار معبرا في الوقت نفسه عن الشكر والتقدير لمواقف كل الدول والمنظمات التي ساندت وتقف الى جانب الشعب اليمني ويشيد ويثمن المؤتمر الشعبي العام موقف سلطنة عمان والكويت وقطر حيال حل الأزمة وهي مواقف نابعة من عمق الأخوة و العروبة و الدين بعيدا عن الاجندات الخارجية الهادفة الى النيل من اليمن ارضا وانسانآ .

 

6 – يؤكد المؤتمر الشعبي العام انفتاحه على جميع القوى السياسية مجددا دعوته لمصالحة وطنية شاملة لا تستثني احدا وبما يسهم في تجاوز اليمنيين لمشاكلهم وخلافاتهم عبر الحوار وتقديم التنازلات لبعضهم البعض بعيدا عن اي تدخلات او ضغوط خارجية .و يرى ان الحل لن يكون الا بين الأطراف اليمنية التي صار يتحتم عليها تغليب مصلحة الوطن ووقف نزيف الدم اليمني .

 

7 – يؤكد المؤتمر الشعبي العام انه كان ولايزال وسيظل يرفض ويدين افكار التطرف والغلو والإرهاب وما تقوم به التنظيمات الإرهابية سواء في اليمن او في أي مكان في العالم مجددا دعوته لتبني استراتيجية دولية واضحة لمواجهة الإرهاب وتنظيماته وتجفيف منابعه بكافة اشكالها ومحاسبة داعميه سواء اكانوا افرادا او حركات او انظمة او دول .

 

8 – يدعو المؤتمر الشعبي العام كل أبناء الوطن إلى مواصلة دعم الجيش واللجان الشعبية في كافة جبهات القتال بالرجال والمال وعلى رأسها جبهة الساحل الغربي.

 

9 – يؤكد المؤتمر الشعبي العام على موقفه الداعم والمساند للشعب الفلسطيني في نضاله وكفاحه ضد المحتل الصهيوني ويدين بأشد العبارات قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده لدى حكومة الاحتلال الاسرائيلي الى القدس

 

الرحمة والخلود للشهداء ـ والشفاء للجرحى ـ والعزة والشموخ لليمن وشعبه العظيم.

 

عاشت الجمهورية اليمنية حرة أبية شامخة

 

 

صادر عن المؤتمر الشعبي العام

 

صنعاء

 

بتاريخ 14 أغسطس 2018م

 

 

وكان  هادي قد التقى بالشيخ  سلطان البركاني وعددا من قيادات المؤتمر المساندة للتحالف في العاصمة المصرية القاهرة يوم الاثنين الماضي بهدف إعادة تنظيم الحزب كما قالت وسائل إعلامية تابعة للتحالف.

 

أحدث العناوين

استهداف قائد لواء بتعز مطلوب للانتقالي

هاجم مسلحون في تعز، السبت،  قائد لواء عسكري في فصائل الإصلاح مطلوب للمجلس الانتقالي "حيا او ميتا". خاص – الخبر...

مقالات ذات صلة