روسيا: بريطانيا تشارك بإعداد استفزاز كيميائي لتبرير ضرب سوريا

اخترنا لك

الخبر اليمني/وكالات:

أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف أن مسلحين من “هيئة تحرير الشام” جبهة النصرة يستعدون لاستفزاز لاتهام دمشق باستخدام الأسلحة الكيماوية ضد السكان المدنيين في محافظة إدلب السورية.

وقال إيغور  إنه “وفقاً لمعلومات مؤكدة في وقت واحد من عدة مصادر مستقلة تستعد الجماعة الإرهابية “هيئة تحرير الشام” (النصرة)  لاستفزاز آخر، واتهام القوات السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية  ضد المدنيين في محافظة إدلب “.

ووفقاً لكوناشينكوف، فقد “تم إرسال 8 عبوات من الكلور ونقلت إلى قرية تبعد بضعة كيلومترات عن جسر الشغور بعد أن سُلّمت إلى مسلحي “حزب التركستان الإسلامي”  من أجل تمثيل “الهجوم الكيميائي” في مدينة جسر الشغور في محافظة إدلب من قبل جبهة النصرة المصنف جماعة إرهابية.

وقالت الوزارة إن مجموعة خاصة من المسلحين المدربين من قبل الشركة العسكرية البريطانية الخاصة “أوليفا” تخطط لتمثيل عملية إنقاذ لضحايا هجمات كيميائية تقوم بتجهيزها في إدلب، معلنةً أن تصرفات الدول الغربية في سوريا تهدف إلى تفاقم الوضع في المنطقة وعرقلة عملية السلام.”

 

أحدث العناوين

Increase in the pace of daily Yemeni operations

The Yemeni forces' naval operations have witnessed an unprecedented increase in the past 24 hours. What are the implications?Exclusive...

مقالات ذات صلة