صنعاء تسمي الوفد الذي سيمثلها في مفاوضات جنيف

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

قالت مصادر مطلعة بصنعاء أن المفاوضات ستتم في موعدها المحدد في الــ6 من سبتمبر الجاري، مشيرا إلى أن المكونات التي متفق عليها في المفاوضات هي سلطة الأمر الواقع في صنعاء، وحكومة هادي فقط.

وأكدت المصادر أن المكون الجنوبي كمكون مستقل عن حكومة الشرعية في المفاوضات ليس وارد.

وأشارت المصادر إلى أن وفد صنعاء طرح العديد من القضايا في المشاورات القادمة أبرزها إيقاف الحرب والحصار وفتح مطار صنعاء الدولي ودفع الرواتب وإعادة الإعمار، كما طرحوا قضية معالجة انهيار العملة التي تسببت بها حكومة هادي والتحالف.

ومن المواضيع التي طرحها وفد صنعاء القادم إيقاف دعم السعودية والإمارات للجماعات الإرهابية داعش والقاعدة.

المصادر لفتت إلى أن الخوض في المشاورات بدون تنفيذ هذه المحددات لن يدعم عملية السلام وستكون كل الجهود تضييعا للوقت.

في مقابل ذلك التقى وزير الخارجية في حكومة الشرعية خالد اليمني ومدير مكتب رئيس الجمهورية عبدالله العليمي بالمبعوث الأممي مارتن غريفث نيابة عن هادي.

وقالت مصادر في حكومة الشرعية إن هادي اعتذر عن لقاء غريفث وأناب عنه اليماني والعليمي.

وعلم الخبر اليمني من مصادر مطلعة أن المجلس السياسي الأعلى (سلطة الأمر الواقع في صنعاء) سمى أعضاء الوفد الذي سيمثله في مفاوضان جنيف على رأسهم حسين العزي نائب وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ ومحمد عبدالسلام – الناطق الرسمي باسم انصار الله- رئيس وفد صنعاء إلى مفاوضات الكويت-  وغالب مطلق : عن الحراك الجنوبي في صنعاء، وكذا هناء العلوي ممثلا للمرأة  و8 آخرون.

أحدث العناوين

هكذا قضت اليمن على نصف ممتلكات البحرية الأمريكية من طائرات MQ-9 Reaper

ضمن تقديمها لأهمية طائرة إم كيو ناين ريبر تقول الشركة المصنعة للطائرة، إن "العمليات الأساسية الاستكشافية المتقدمة هي شكل...

مقالات ذات صلة