تعز تعود إلى مربع القتل والمواجهات بين أبو العباس والإصلاح

اخترنا لك

الخبر اليمني/تعز:

عادت الفصائل الموالية للتحالف إلى مربع الفوضى والاشتباكات  العنيفة في الأحياء السكنية التي تسيطر عليها في مدينة تعز.

مصادر محلية أخبرت أن الاشتباكات بين فصيل أبو العباس المدعوم للإمارات وفصيل الإصلاح المدعوم من هادي عادت وسط مدينة تعز بعد أيام على توقفها ، وجاءت الاشتباكات بعد قرار تراجع أبو العباس عن الخروج من تعز بعد أن اتهم حزب الإصلاح بغدره وقتل أفراده.

ووفقا للمصادر فقد اندلعت اشتباكات عنيفة مساء اليوم السبت  بين كتائب أبو العباس وعناصر حزب الإصلاح في مناطق باب موسى وسوق الشنيني ، مستخدمين الأسلحة المتوسطة والخفيفة في الاشتباكات التي أدت إلى سقوط 10 بين قتيل وجريح من الفصيلين.

وفي السياق أصدرت كتائب أبو العباس منشور أكدت فيه تعرضها لقصف من قبل عصابة مسلحة تابعة للواء 22 ميكا .

وأشارت على صفحتها الرسمية على الفيس بوك إلى أن: ” عصابة مسلحة تابعة للواء 22 ميكا بقيادة صهيب المخلافي الان من جوار قوات اللجنة الأمنية تقوم بالضرب بالأسلحة المتوسطة و الخفيفة على أفرادنا في باب موسى وسوق الشنيني وتصيب عدد من الأفراد والمواطنين”.

واتهمت كتائب أبو العباس اللجنة الأمنية المنتشرة بالتواطئ مع حزب الإصلاح حيث قال:” اللجنة الأمنية المنتشرة لم تحرك ساكنا وهذه تواطئ منها و نحملكم المسؤلية كاملة في تفجير الوضع وإقلاق الأمن والسكينة داخل المدينة”.

وأخبرت مصادر محلية أن عناصر حزب الاصلاح نفذت عدد من عمليات الإعدام لأفراد تابعين لكتائب أبو العباس المدعومين إماراتيا خلال اليوميين الماضيين في إطار تصفيات كل له علاقة بالكتائب وفقا للمصادر.

وتشهد مدينة تعز فوضى أمنية وعمليات اغتيالات ونهب للممتلكات ،وتشن عناصر حزب الإصلاح حملة اعتقالات للناشطين والصحفيين والمعارضين لتوجهاتها.

أحدث العناوين

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في السودان

حذرت الأمم المتحدة من مجاعة وشيكة في السودان بعد دخول الحرب عامها الثاني بين الجيش وقوات الدعم السريع، والتي...

مقالات ذات صلة