منظمة حقوقية: الامارات تغتال القياديين في الحراك الجنوبي في عدن

اخترنا لك

قالت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا ان الامارات هي التي أقدمت على الاغتيالات التي تطال قيادات مجلس الحراك الثوري الجنوبي في عدن.

متابعات:الخبر اليمني

وذكرت المنظمة التي تتخذ من بريطانيا مقر لها في بيان لها أن “أعضاء مجلس الحراك الجنوبي يتلقون العديد من التهديدات بالتصفية والاعتقال من قبل شخصيات وأجهزة تابعة للإمارات بسبب سياسة المجلس المعارضة لأجنداتها في المدينة”.

وبينت المنظمة أن ” الامارات تسعى لخلق حالة من العداء الداخلي بين أطياف المجتمع اليمني لفرض السيطرة لتحقيق مصالحها الخاصة داخل اليمن”.

وأشارت المنظمة إلى أن ” اغتيال القيادي الجنوبي عبد الله حسين القحيم الأسبوع الماضي دليل جديد على الإرهاب الذي تمارسه السلطات الإماراتية بغرض إسكات المعارضين، تمهيدا للسيطرة على مقدرات الجنوب”.

وأضافت المنظمة العربية لحقوق الإنسان: “إن واقعة اغتيال القحيم تعد الثانية خلال أسبوع، بعد تصفية القيادي بالمجلس رامي محمد المصعبي.

ونفذت مليشيات الامارات العشرات من عمليات الاغتيالات الأخرى التي طالت قيادات سياسية ومجتمعية وخطباء مساجد وعسكريين معارضين لأبوظبي في مدينة عدن”.

أحدث العناوين

“فشل في الرد الأمريكي”.. عضو في الكونجرس يعلق عقب مشاهدته فيديو استهداف سفينة “تورتو”  

تعرض عضو في مجلس الكونجرس الأمريكي لردة فعل صادمة عقب مشاهدته فيديو الإعلام الحربي اليمني الذي يوثق لحظة استهداف...

مقالات ذات صلة