بريطانيا تطالب إيران بالإفراج عن الناقلة وتهدد بإرسال قوة لمياه الخليج

اخترنا لك

طالبت الحكومة البريطانية، اليوم الإثنين، إيران بالإفراج الفوري، عن ناقلة النفط “ستينا إيمبيرو”، المحتجزة لدي طهران.

متابعات:الخبر اليمني

وقال الناطق باسم رئيسة الحكومة البريطانية جيمس سلاك: “على إيران الإفراج عن الناقلة وطاقمها فورا”.

وذكرت صحيفة “ديلي إكسبريس” البريطانية، أن لندن تدرس إرسال غواصة تعمل بالطاقة النووية إلى منطقة الخليج، بعد احتجاز طهران الناقلة.

ومهمة تلك الغواصة ليست قتالية، ولكنها خاصة بجمع المعلومات الاستخباراتية لدعم حماية السفن البريطانية، وستركز اهتمامها على ميناء بندر علي، على طول مضيق هرمز، حسب ما أوضحت الصحيفة.

في السياق قال الناطق باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، إن احتجاز بلاده لناقلة النفط البريطانية في مضيق هرمز هو “إجراء قانوني وليس انتقاميا”.

وأضاف: “عندما يتم تقويض حسن النية في العلاقات الثنائية، لا يمكن لبريطانيا أن تتوقع تفسير تصرفاتها غير القانونية في مضيق هرمز بإيجابية”.

أحدث العناوين

إصابة فلسطيني بالضفة الغربية برصاص مستوطنين شرقي نابلس

أصيب فلسطيني برصاص مستوطنين، مساء السبت، في قرية عزموط شرقيّ نابلس، وسط حالة غضب واسعة في الأوساط الفلسطينية.   متابعات -...

مقالات ذات صلة