قيادات مؤتمرية حاولت منع نشر تقرير الحمدي

اخترنا لك

علم الخبر اليمني من مصادر سياسية بالعاصمة صنعاء أن قيادات من المؤتمر الشعبي العام حاولت منع نشر التقرير الخاص بدائرة التوجيه المعنوي عن جريمة اغتيال الرئيس إبراهيم الحمدي.

خاص-الخبر اليمني:

وبحسب المصادر فإن قيادات كانت مقربة من الرئيس الأسبق علي عبدالله صالح تواصلت بقيادات من أنصار الله بهدف منع نشر التقرير بعد أن كانت دائرة التوجيه المعنوي قد نشرت السبت الماضي أنها ستقوم بالإعلان عن التقرير خلال أيام.

وأشارت المصادر إلى أن التوجيه المعنوي أصر على نشر التقرير وقبل يوم واحد من الموعد الذي حدد لإعلانه حيث كان من المفترض أن يعلن الأربعاء.

وقالت المصادر إن القيادات التي تدخلت لمنع نشر التقرير لم تبدي أسباب مقنعه لذلك سوى أن نشر التقرير يضر بالعلاقة بين أنصار والمؤتمر وهو ما أثار عدة تساؤلات حول تلك التحركات لا سيما وتلك القيادات لم تكن قد أطلعت بالفعل على محتوى التقرير الأمر الذي جعل البعض يتوقع أن يكون تحرك تلك القيادات من أجل إخفاء حقيقة أن علي عبدالله صالح هو المنفذ الرئيسي للجريمة.

أحدث العناوين

الصين: واشنطن ارتكبت عدة أخطاء حين سمحت بزيارة بيلوسي لتايوان.. والمناورات العسكرية الصينية حول الجزيرة لم تنتهي

قال وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، اليوم الأثنين، بأن الولايات المتحدة ارتكبت عدة أخطاء حين سمحت لرئيسة مجلس النواب...

مقالات ذات صلة