سلطة تعز تنفذ حملة اختطافات لقيادات ناصرية

اخترنا لك

اعتقلت القوات العسكرية التابعة لحزب الإصلاح  في مدينة تعز قيادي في التنظيم الوحدوي الناصري ضمن حملة تستهدف قيادات التنظيم، عقب مؤتمر صحفي لأمين عام التنظيم عبد الله نعمان انتقد فيه الرئيس عبد ربه منصور هادي ونائبه علي محسن الأحمر.

متابعات-الخبر اليمني:

وأوضحت مصادر محلية أن قوات تابعة للواء 22 ميكا اختطفت مساء أمس الخميس، القيادي الناصري جميل الشجاع.

وذكرت المصادر أن عناصر مسلحة تابعة للاصلاح تقوم أيضا بملاحقة الصحفي والقيادي الناصري جميل الصامت، بتهمة انتقاد الجيش في تعز.

وهاجم الأمين العام للتنظيم الناصري عبدالله نعمان الرئيس عبده ربه منصور هادي ونائبه علي محسن الأحمر وقيادة حكومة الشرعية، وحملهم مسؤولية  الهزائم في “نهم”و”الجوف”.

وفي المؤتمر الصحفي وصف نعمان الجنرال علي محسن “بتاجر الحروب وقائد مجاميع إرهابية”.

وقال إن قيادة الشرعية  فشلت في إدارة الدولة اليمنية ولم تستطع أن تقدم نموذجاً جاذباً للشعب اليمني في مختلف المحافظات وترسيخ الاستقرار في المحافظات التي تسيطر عليها الشرعية فيما عجزت أيضا عن بناء جيش على أسس وطنية.

وانتقد نعمان ما اعتبره انقلاب الرئيس هادي على التوافق السياسي باقصاء خالد بحاح من منصب نائب الرئيس، وجاء برجل مليء بـ”الهزائم والفشل ولايزال حتى اللحظة عنوانا للإخفاق” في إشارة إلى علي محسن.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة