مؤلف “تاريخ اليمن مقبرة الغزاة ” لـ “الخبر اليمني: تصادم الغزاة مع مرتزقتهم تكرر كثيرا في التاريخ اليمني

اخترنا لك

قال مؤلف كتاب تاريخ اليمن مقبرة الغزاة الباحث عبدالله بن عامر إن العلاقة بين  الغازي واتباعه من اليمنيين تبدأ بالاستدعاء وتبرير التدخل ثم الإستخدام والإستغلال ثم التصادم والخلاف.

خاص-الخبر اليمني:

وأشار بن عامر في لقاء خاص مع موقع الخبر اليمني ينشر غدا الاثنين إلى أن أطماع الغزاة وممارساتهم غير السوية حتى مع أتباعهم من اليمنيين،وتحويلهم بعض الحكام المحليين الى مجرد أدوات جعل البعض من هؤلاء الحكام يخسرون كل شيء فيما دفع البعض الآخر إلى تغيير موقفه.

وبين بن عامر أن الشعب اليمني هو الشعب الوحيد الذي اشترط على حكامه ضرورة مقاومة الغزاة بل وإعلان ذلك.

وسرد بن عامر عددا من الشواهد التي حفل بها التاريخ اليمني في التفاف اليمنيين حول من يقاومون الغزاة، وفي المقابل ثورتهم على من استدعى هؤلاء الغزاة، منذ ما قبل الميلاد، وحتى التاريخ الحديث.

ولفت بن عامر إلى أن الغزاة عندما يفشلون في تحقيق سيطرتهم على منطقة ما يطلبون مساعدة اتباعهم من اليمنيين لقتال إخوانهم ولهذا ظهرت تشكيلات عسكرية مختلفة عبر مراحل التاريخ وهو ما نسميه اليوم بالمرتزقة لكن هذه التشكيلات كانت في لحظات معينة تشكل خطراً على الغازي نفسه فهي إما عامل من عوامل إستنزافه مادياً على الأقل وكذلك يخشى من إنقلابها عليه وبالفعل تصل العلاقة بين الطرفين الى التصادم .

أحدث العناوين

فيديو| “ديمونا على رادار المقاومة”.. حزب الله يوجه رسالة عسكرية للاحتلال

نشر الإعلام الحربي للمقاومة الإسلامية في لبنان "حزب الله"، اليوم الأحد،  فيديو بعنوان الى من يهمه الأمر، كرسالة تحذيرية...

مقالات ذات صلة