حظك وتوقعات الأبراج الثلاثاء 18 مايو 2021

اخترنا لك

مواليد اليوم الثلاثاء 18 أيار (مايو) من برج الثور
متابعات- الخبر اليمني :
إن أسهل طريقة نتعرف بها إلى أحد مواليد اليوم من برج الثور الإصغاء إلى حديثه . فإذا بدا مقتضباً مقتصراً على كلمتين نعم ولا , ورافق ذلك في الوقت نفسه هدوء في الملامح وبأس في المظهر العام أمكننا التأكيد أنه ينتمي حقاً إلى ذلك البرج العظيم . إنه رمز الصمود بكل ما في الكلمة من معنى . يقف في وجه الصدمات والعقبات كالجبل الأشم , منتصب القامة مكتوف الذراعين مطبق الشفتين لا يحرك ساكناً ولا يتزحزح قيد شعرة عن الطريق الذي اختاره لنفسه . قلما يرد على الهجمات بمثـلها . أقصى مناه أن يُترك لشأنه .
مهنياً: مشاكل بسيطة لكن في المقابل فرص محتملة لاسترجاع حق أو للعودة الى الماضي كي تحاسب مَن اساء إليك.
عاطفياً: تتجدد العواطف وتشتد الروابط متانة وتستيعد ثقة الشريك وتقرر تمضية أطول وقت ممكن معه.
صحياً: عليك التخفيف قدر الإمكان من تناول اللحوم النيئة والسوشي لأنها المسبب الأكبر للكوليسترول.
مهنياً: عراقيل تفاقم وضعك المهني، وتنهار أمامها وتجد نفسك عاجزاً عن مواجهتها، بسبب إهمالك المتمادي في ملاحقة أهم القضايا المهمة.
عاطفياً: لن تجد نفسك إلا مطواعاً لآراء الشريك وهي دائماً ما تكون في مصلحتك وتضعك على السكة الصحيحة.
صحياً: وضعك الصحي الحرج والدقيق لم يعد يحتمل أي تراجع، سارع فوراً إلى طبيبك.
مهنياً: تقوم بخيارات صائبة وتحصل على مبالغ لم تتوقعها، من حقك أن تفرح وتزرع الفرح في محيطك.
عاطفياً: انتبه لمعاملتك الشريك، فهو يتحمل منك الكثير ويسكت، لكن هذا الأمر لن يستمر طويلاً.
صحياً: استغل عطلة نهاية الأسبوع وانطلق مع العائلة إلى البحر ومارس السباحة.
مهنياً: مناخ إيجابي لتطوير قدراتك العملية، استفد من هذا الأمر قدر المستطاع ولا تدع الفرص تفوتك لأنها قد لا تتكرر في المدى المنظور.
عاطفياً: تغاضي الشريك عن تجاوزاتك فرصة لك لتغير تعاملك معه، وهنا يفرض الحذر نفسه وتؤدي الحكمة دوراً كبيراً.
صحياً: أنت قادر بإرادتك الصلبة على التخلص من السمنة واستعادة عافيتك ونشاطك.
مهنياً: قد تفرض رأياً أو تحقّق رغبة، كأن تُعيّن في منصب أو تحتل مركزاً أو ما شابه، فتبرهن للجميع أنّ العلم سلاح الإنسان.
عاطفياً: كن ناضجاً واترك الأمور تسير بهدوء وتكيّف مع الأمر الواقع ولا تقاومه، وكن مستوعباً لكل ما يصدر من الحبيب من تصرفات.
صحياً: مارس برودة أعصابك على محيطك ولا تفقدها، وخذ الأمور بروية.
مهنياً: أنت مدعو الى التّحفظ ولو انّ الفرص المهنية جديدة متاحة امامك، امور طارئة قد تحصل وحظوظ لم تخطر بالبال.
عاطفياً: تغييرات مفاجئة تطال وضعك العاطفي وتضعك أمام مسؤوليات كبيرة قد تعجز عن القيام بها.
صحياً: أنت دائم التوتر ومعرض لاضطرابات نفسية ما يجعلك تعتقد أنك تشكو أمراضاً خطيرة.
مهنياً: تحديد الأهداف في مسيرتك المهنية مهمّ جداً ويوفّر عليك الكثير من الجهود غير الضرورية، وتقديم التبريرات التي قد لا تنفع.
عاطفياً: قد تكون بعض تفاصيل المرحلة المقبلة سبباً في عدم علاقة ما فحاول أن تتغاضى عن التفاصيل الصغيرة.
صحياً: العقبات الصغيرة لن تشكل عائقاً أمام إصرارك على متابعة تمارينك اليومية.
مهنياً: قد تقلق بشأن وضع طارئ، فلا توقع عقداً ولا تسافر وكن واعياً لكل ما يدور حولك، ولا سيما أن المتضررين من نجاحك يخططون لأمر ما.
عاطفياً: أخبار حلوة وتطورات زاهرة، تخوض غمار علاقة فريدة من نوعها وتعرف تطوراً يفرحك ويريحك.
صحياً: كما تحرص باستمرار على تفقد رصيدك في المصرف، تفقد وضعك الصحي أيضاً لدى الطبيب المختص.
مهنياً: يحمل هذا اليوم حدثاً مهماً، وتستفيد من حياة مهنية صاخبة لالتقاط فرص معينة تفتح أمامك بعض الأبواب.
عاطفياً: لا تقدم اليوم على مغامرات عاطفية جديدة، بل أنت مدعو إلى التأني والحذر في هذا الشأن.
صحياً: نفذ قدر الإمكان الإرشادات الغذائية، وإذا أحسست بالانزعاج راجع أخصائي التغذية.
مهنياً: تحاول أن تنهي مهمة تشكل عائقاً بالنسبة إليك لتنطلق بمشروع جديد مهم جداً تبرهن من خلاله ما أنت عليه في الواقع.
عاطفياً: تنتابك شكوك تجاه الحبيب وتشعر أنه غامض، بينما الحقيقة أنت من يكتنفه الغموض.
صحياً: خفف قدر الإمكان من تناول المشروبات الغازية ولا سيما خلال تناولك الطعام.
مهنياً: تتراجع الحظوظ وتضطر إلى أن تتكيف مع ظروف جديدة، تطورات في حياتك المهنية تتطلب الكثير من الحرص.
عاطفياً: تبادر إلى الانطلاق بحيويّة كبيرة، وتسعى إلى الإمساك بزمام الأمور وتشعر بأنّك مسيطر على الأوضاع.
صحياً: لا تجازف بصحتك من أجل مكاسب مادية رخيصة، لأن الصحة هي الأغلى.
مهنياً: يحالفك الحظ ويولّد بعض الحركة في الأمور المالية وتتغلب على بعض التحديات وتحدد الأولويات.
عاطفياً: سارع إلى التقرب من الحبيب بحنان ولطف، واستغلّ موهبتك وكلامك العذب لتشجيعه على البوح والإفصاح عن مشكلاته وهمومه.
صحياً: التمارين الصباحية مفيدة قبل تناول الطعام أو أي مشروب منبّه.
| جاكلين عقيقي

أحدث العناوين

بيان من جمعية الصرافين اليمنيين

دعت جمعية الصرافين اليمنيين في العاصمة صنعاء، منشآت وشركات الصرافة، وشبكات التحويل المحلية، إلى عدم نقل الأموال بالريال اليمني...

مقالات ذات صلة