الرئيس الجزائري يعلن الحداد على ضحايا الحرائق والأرصاد تحذر من حرائق جديدة

اخترنا لك

أعلن الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، اليوم الأربعاء، الحداد الرسمي العام في البلاد لمدة 3 أيام، على أرواح ضحايا الحرائق، الذين بلغ عددهم  65 شخصا، بينهم 28 عسكريا، فيما حذرت الأرصاد من موجات حر شديدة قد تشعل المزيد من الحرائق في عدد من الولايات.

متابعات-الخبر اليمني:

كما أعلن الرئيس الجزائري تجميدا مؤقتا لكل الأنشطة الحكومية والمحلية، ماعدا التضامنية منها، بعد عدد الضحايا الكبير إذا لا يزال يتواجد 12 عسكريا في حالة حرجة بالمستشفيات.

من جانبها حذرت مصالح الأرصاد الجوية الجزائرية 6 ولايات ساحلية، من موجة حر قياسية قد تصل إلى 48 درجة.

وأوضح التنبيه الذي جاء باللون الأحمر ومن المستوى الثالث، أن موجة الحر ستضرب المناطق الساحلية الشرقية، حيث ستشهد خلال الظهيرة درجات حرارة استثنائية محليا تصل ذروتها إلى 48 درجة مئوية تحت الظل.

والولايات الست المعنية هي: الطارف، سكيكدة، عنابة، جيجل، بجاية، وتيزي وزو.

وأفادت الحماية المدنية الجزائرية، مساء الثلاثاء،‏ بارتفاع ‎عدد حرائق الغابات إلى 99 حريقا عبر 16 ولاية، من بينها ولاية تيزي وزو، التي شملها التنبيه الذي جاء باللون الأحمر.

وتواصل فرق الحماية المدنية الجزائرية، مدعومة بقوات الجيش ومتطوعين، إخماد حرائق الغابات التي اجتاحت شمال البلاد، خصوصا منطقة القبائل، حيث تسببت في وفاة العشرات.

وأعلنت وزارة الدفاع الوطني عن ارتفاع حصيلة ضحايا حرائق الغابات إلى 65 ضحية، هم 28 عسكريا و37 مدنيا، أغلبهم بولاية تيزي وزو.

أحدث العناوين

كشف توزيع الغاز للأحياء والمحطات في صنعاء.. الأحد 22 مايو

كشف محطات تعبئة السيارات ليوم : ( الأحد ) ٢٠٢٢/٠٥/٢٢م سعر الـ ٢٠ لتر ( ٨,٥٧٣ ريال ) سعر اللتر ( ٤٢٨,٦٥...

مقالات ذات صلة