القبائل تسقط “الشرعية” في أبرز مناطق النفط شرق اليمن

اخترنا لك

عززت  قبائل حضرموت، السبت، قبضتها على مناطق النفط، شرقي اليمن في خطوة قد تعجل بزوال “الشرعية” التي تواجه مأزق جديد مع اقتراب “الحوثيين” من احكام السيطرة على مدينة مأرب المجاورة.

خاص – الخبر اليمني:

ودفعت قبائل سناء بمديرية السوم وال حريز وال مرة بتعزيزات كبيرة خلال الساعات الماضية إلى نقاط ينصبها مسلحو القبائل على مداخل ومخارج المحافظة النفطية لمنع تصدير النفط منذ 3 أيام، في حين توقعت مصادر قبلية بدفع مزيد من التعزيزات إلى مناطق متفرقة على حدود المحافظة وتحديدا في الهضبة النفطية بالوادي والصحراء مع اطلاق علي محسن، نائب سلطة  “الشرعية”  تهديد برفع النقاط التي تحتجز قاطرات الوقود بالقوة.

وقد نجح مسلحو القبائل، المدعومين من المجلس الانتقالي، في وقف تصدير وإنتاج النفط، وشل الحركة والقدرة العسكرية لـ”الشرعية” ما يسهل إعلان المحافظة التي ظل الانتقالي عاجز عن تحقيق تقدم في انضمامها إلى عدن وإنهاء “الشرعية” هناك.

أحدث العناوين

A number of citizens injured by a Saudi fire in northern Yemen

The Saudi forces continued their shelling of border areas in the Sa’ada province, resulting in further crimes and citizens...

مقالات ذات صلة