التضخم في بريطانيا يسجل مستويات قياسية ومخاوف على القدرة الشرائية للأفراد

اخترنا لك

سجل تضخم الاقتصاد البريطاني إرتفاع إلى 5,1% على أساسٍ سنوي، في أعلى نسبةٍ منذ عقدٍ، ما أثار مخاوف بشأن القدرة الشرائية والضغوط على النبك المركزي البريطاني، مكتب الإحصاء الوطني البريطاني.

مؤشر-الخبر اليمني:

وقال المكتب في بيان، اليوم الأربعاء، إنَّ “ارتفاع أسعار الاستهلاك في تشرين الثاني/نوفمبر، مدفوعاً بشكلٍ خاصٍّ بزيادة أسعار الوقود، هو الأقوى منذ أيلول/سبتمبر 2011”.

ووصل التضخم إلى 4,2% خلال عامٍ واحدٍ في تشرين الأول/أكتوبر، مرتفعاً بشكلٍ حادٍّ عن نسبة 3,1% قبل شهر.

وقال كبير الاقتصاديين في مكتب الإحصاء الوطني، غرانت فيتزنر، إنَّ “أسعار الوقود ارتفعت بشكلٍ كبيرٍ، وسعر البنزين على وجه الخصوص في أعلى مستوياته على الإطلاق”.

وأضاف أنَّ “ارتفاع الأسعار يطال مجموعةً واسعةً من الفئات، كالملابس والطعام والسيارات المستعملة والضريبة على التبغ”.

واليوم الأربعاء، أعلن اتحاد النقابات البريطانية أنَّ “الأسر تستعد لمواجهة أصعب أعياد الميلاد منذ عقدٍ”. وأكَّد أنَّ “العديد من العائلات ستجد صعوبةً في تغطية تكاليف المعيشة، ناهيك عن أعياد نهاية السنة”، داعياً إلى “خطةٍ عاجلةٍ من الحكومة لرفع قيمة الأجور الحقيقية”.

ودعا اتحاد “يونايت” البريطاني اليوم إلى “زيادة الرواتب على الأقل بمستوى التضخم، وإلا فإن الموظفين سيواجهون تراجعاً كارثياً في مستوى معيشتهم”.

ومساء أمس الثلاثاء، تمَّ تعليق التهديد بالإضراب من قبل الآلاف من سائقي الشاحنات وعمال المستودعات في عملاق التجزئة البريطاني “تيسكو”، بعد عروضٍ من الإدارة لتحسين زيادات الأجور.

أحدث العناوين

A number of citizens injured by a Saudi fire in northern Yemen

The Saudi forces continued their shelling of border areas in the Sa’ada province, resulting in further crimes and citizens...

مقالات ذات صلة