غضب فرنسي من احباط “الحوثيين” مخطط جديد في مجلس الأمن

اخترنا لك

شن السفير الفرنسي لدى اليمن، جان ماري صفا، السبت، هجوم على من وصفهم بـ”الحوثيين” في خطوة تعكس غضب  فرنسي بعد احباط مخطط جديد في مجلس الأمن.

خاص – الخبر اليمني:

وطالب صفا “الحوثيين” بالانفتاح واستقبال المبعوث الدولي إلى اليمن، هانس جرودنبرغ، والذي يدعمه الاتحاد الأوروبي الذي تقوده فرنسا خلال دورته الجديدة، وجاء هجوم صفا عقب زيارة جرودنبرغ إلى باريس الأسبوع الماضي.

في السياق، كشفت مصادر دبلوماسية عن فشل مساعي أوروبية في مجلس الأمن كانت تهدف للدفع نحو جولة جديدة من المفاوضات بين الأطراف اليمنية في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وأفادت المصادر بأن أطراف أوروبية داعمة للمبعوث جرودنبرغ حاولت خلال جلسة مجلس الأمن الأخيرة دفع المجلس لتبني بيان يطالب جميع الأطراف بالعودة إلى طاولة المفاوضات، مشيرة إلى أن المبعوث كان تصور بإمكانية استضافة بلاده للجولة الجديدة التي تعد الوحيدة منذ مفاوضات العام 2018 والتي تكللت باتفاق الحديدة، غير أن أطراف دولية كروسيا اعترضت على مشروع جرودنبرغ باعتباره لم يزر حتى صنعاء.

وكان جرودنبرغ كشف خلال احاطته الأخيرة في مجلس الأمن نيته اطلاق مبادرة جديدة للحل بين الأطراف اليمنية  دون أن يكشف رويته.

وقد تفسر هذه التطورات أسباب الانزعاج الفرنسي الذي كان يؤمل على تمرير مشروع لصالح دول التحالف التي زارها الرئيس الفرنسي قبل أيام وابرم معها اتفاقيات تسليح مليارات الدولارات.

يذكر أن صنعاء التي اشترطت على المبعوث الجديد  “وقف العدوان ورفع الحصار”  انتقدت  على لسان عضو المجلس السياسي الأعلى محمد الحوثي ما وصفتها بـ”الغطرسة الفرنسية – الأمريكية – البريطانية” متهمة  هذه الأطراف بمحاولة البحث عن مصالح بلعب دور  كجزء من تعهدات  ضمن الحرب على اليمن.

أحدث العناوين

“مساوة بين الضحية والجلاد”.. حماس تطالب الجنائية الدولية بإلغاء أوامر اعتقال ضد قادتها

طالبت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المحكمة الجنائية الدولية، اليوم الاثنين، بإلغاء كل مذكرات التوقيف الصادرة بحق قادة المقاومة الفلسطينية...

مقالات ذات صلة