انتقادات دولية حقوقية للفنانين المشاركين في “ميدل بيست” الرياض

اخترنا لك

شنت منظمات حقوقية دولية حملة انتقادات واسعة ضد الفنانين والموسيقيين المشاركين في مهرجان “ميدل بيست” بالرياض.

وكالات-الخبر اليمني:

وقالت هيومن رايتس ووتش: “منذ إطلاق MDL Beast في عام 2019، استُخدم المؤثرون والمشاهير في صناعة الموسيقى لإعادة تأهيل صورة المملكة”.

وأضافت أنه “بينما يضاعف صندوق الاستثمارات العامة السعودي، برئاسة ولي العهد المعتدي محمد بن سلمان، هذه الجهود لإحداث أحداث أكبر وأفضل في المملكة؛ كثفت الحكومة من قمع المعارضة السلمية”.

وأشارت إلى أن العشرات من النشطاء السعوديين والمدافعين عن حقوق الإنسان ما زالوا مسجونين ظلماً، وبعضهم يتعرض للتعذيب المروع، فيما اعتُبرت الإصلاحات الاجتماعية المزعومة الأخيرة، مجرد حريات على المستوى السطحي فقط”.

وأضافت أن الفنانين الذين يؤدون استعراضاتهم في المهرجان يجب أن يستخدموا منصتهم لمعالجة سجل حقوق الإنسان في البلاد، كما يجب على فناني الـ DJ استخدام ميكروفوناتهم وخشبات المسرح واستغلال الشاشة العملاقة للتحدث علنًا عن انتهاكات حقوق الإنسان في المملكة أو رفض المشاركة في واحدة من مخططات غسيل السمعة السعودية”.

ويقول مراقبون ومهتمون بالشأن الفني إن الحكومة السعودية تريد تعزيز قطاع حفلات الموسيقى كأحد مكونات رؤية الأمير السعودي لتلميع صورته أمام المجتمع الدولي.

أحدث العناوين

الحوثي يعلق على إزاحة هادي ويؤكد على مواصلة مشروع الاستقلال

قال قائد حركة أنصار عبدالملك الحوثي إن التحالف عندما وصل إلى اليأس في فرض أحد عملائه على الشعب أزاحه...

مقالات ذات صلة