حظك وتوقعات الأبراج الخميس 23 ديسمبر 2021

اخترنا لك

مواليد اليوم الخميس 23 كانون الاول ديسمبر من برج الجدي
متابعات- الخبر اليمني :
مولود اليوم من برج الجدي زهرة شتوية محترف منذ الولادة ومستهدف الانسجام والعدالة والجمال والرشاقة والنجاح. هو الهرم المبدع البناء: كامل وجميل صحيح هندسيًّا غامض العناد وصعب المعرفة. منظَّم إلى أبعد الحدود وقائم على أسس مضبوطة ليبقى ويبقى. يتسم بالعملية، مفيد مع كونه رائعًا ووقورًا، يعني الدوام وعناية التخطيط. الجدي هو العمق. لا تحرز القوة بالاندفاع من وظيفة إلى أخرى، بل بالبقاء مع المشكلة حتى تُحلّ. عندما تكون مندفعًا أو قلقًا أو غير مستقر فأنك تكون بحاجة إلى بنية في حياتك.. إلى شيء توجِّه تركيزك إليه وتكرس جهودك له. على الرغم من أنك حالم فيما بينك وبين نفسك فإن الهدف الأسمى في حياتك هو تعميق ذاتك في مجال معلوم أيًّا كان ما تختاره.
مهنياً: انت على موعد مع فرص مالية مفاجئة، وقد يشير هذا اليوم الى افتتاح مشروع كبير.
عاطفياً: اذا كنت على علاقة بأحد مواليد العقرب، الجدي أو الحوت، فقد يكتمل الحظ هذا اليوم.
صحياً: لا تلجأ كثيراً إلى المهدئات أو المنومات، واستعض عنها بالرياضة أو القيام بأي نشاط ترفيهي يخفف عنك.
مهنياً: حان الوقت لتقبل موضوعات جديدة واعتماد أسلوب مَرِن وإيجابي تجاه الجميع، يُكافئك الحظ بتعاطف كبير ولن يخذل آمالك.
عاطفياً: التحرر من الخضوع يلزمك تقديم تنازلات للشريك ولا سيما أن الوضع قد تكون له تبعات سلبية عليكما.
صحياً: تمهل في الحكم على الآخرين بانفعال وعصبية، بل هدئ أعصابك واضبطها قدر الإمكان.
مهنياً: تنعم بأجواء ساحرة ويكون مزاجك رائعاً، فتنهي اليوم وأنت في أحسن حالاتك النفسية، وتعود إلى محيطك العائلي منشرح الصدر مطمئن البال.
عاطفياً: بادر إلى وضع حد لكل ما من شأنه أن يسيء إلى العلاقة بالشريك، بعضهم يحاول تشويه صورتك أمامه.
صحياً: طفرة جلدية مفاجئة قد يكون سببها الإكثار من المأكولات الحامية أو البهارات.
مهنياً: أجواء ساحرة ومصالحات في الأفق، إنّه يوم جيد تكثر فيه الاتصالات واللقاءات الناجحة، وتتبنى فيه أفكاراً مفيدة على الصعيد المهني.
عاطفياً: تظهر للشريك حبك الصادق رافضاً المواقف المتشددة وتنجح في إنعاش العلاقة بينكما.
صحياً: تمر بضغوط كبيرة ومن المستحسن طلب المساعدة والنأي عن المغامرة بالوضع الصحّي.
مهنياً: شكراً للقمر الذي يكون بموقعه في برجك مناسباً لك، فيزداد الوهج السابق ويتركز الاهتمام على قضايا مهنية طارئة، وتكثف الاجتماعات مع فريق عملك.
عاطفياً: بينك وبين الشريك قواسم مشتركة كثيرة، وهذا ما يجعل علاقتكما في أفضل حالاتها ويحسدكم الآخرون عليها.
صحياً: تحاش الجلوس ساعات طويلة تحت أشعة الشمس، واستعمل مستحضرات الحماية.
مهنياً: تظهر ظروف ضاغطة تثير الانفعالات والاحتجاجات، الوقت غير مؤاتٍ للانتقاد، بل العمل بغية التحسين والتطوير وتحقيق النتائج المتوخاة.
عاطفياً: تنجح علاقاتك العاطفية وتزداد نسبة المشاعر المتأججة، وتمضي مع الشريك أجمل أيام حياتك.
صحياً: تشعر هذا اليوم كأنك تطير بخفة، بعدما بدأت ممارسة الرياضة تعطي مفعولها.
مهنياً: تتاح أمامك المزيد من الفرص للحلول أو الاجتماع ببعض الأفرقاء والأصدقاء والجماعات والتخطيط للمستقبل المهني الناجح.
عاطفياً: يجب تقديم التنازلات والتضحيات كي تعود الأمور إلى طبيعتها بينك وبين الشريك والانطلاق بصفحة جديدة من التفاهم.
صحياً: قد تصاب بآلام موجعة في ظهرك وكتفيك وعنقك نتيجة الإرهاق، فما عليك إلا ببعض جلسات التدليك الطبية.
مهنياً: لا تدع الآخرين يزعزعون ثقتك بنفسك، وكن حازماً في قراراتك اليوم، ولا تتردد في التعبير عن أفكارك مهما تكن جريئة.
عاطفياً: حاذر خلافات مع افراد العائلة وابتعد عن الانتقاد وتوجيه الملامة والانفعالات، قد تعيش وضعاً عاطفياً معقداً.
صحياً: حاذر بعض الوصوليين المستفيدين من أوضاعك والذين يبتزّونك ولا تتذمّر.
مهنياً: تغمرك اليوم أجواء من الهناء والسعادة، وقد تبدأ جديداً على الصعيد المهني يكون عبارة عن منتوج جديد غير متوافر بكثرة في الأسواق.
عاطفياً: تشعر اليوم بالرضى عن الشريك وتفرح بالإنجازات التي حققتماها معاً في وقتها وبكفاءة.
صحياً: لا تبالِ كثيراً بالمطبّات التي تعترضك ولا تدعها تؤثر في وضعك الصحي وتكون ضحيتها.
مهنياً: تتعدّد المناسبات التي تعرّفك ببعض الأشخاص المميزين، وتمارس نفوذك وتلفت الآخرين بشخصيتك البراقة.
عاطفياً: المشاعرالسلبيّة تتراكم لتثور فجأة وتعاني العلاقات المتأرجحة الأمرّين، وقد تزول نهائيّاً.
صحياً: تستعد بحماسة للانتقال في فصل الصيف إلى أحد المجمعات السياحية وتمضية معظم وقتك في ممارسة السباحة.
مهنياً: قد تواجه معارضة من قبل أرباب العمل، لذا تحلَّ بالصبر لتنال مرادك منهم، فهم يعرفون كفاءتك ومدى قدرتك على تولي المسؤوليات الكبيرة.
عاطفياً: لا تكوّن انطباعات خاطئة عنك أمام الشريك ولا تكن فضوليا فتقع بمشاكل أنت بغنى عنها.
صحياً: لا تتهرّب من المشاركة كلما عرض عليك القيام بنشاط رياضي وخصوصاً في هذا اليوم.
مهنياً:تعيش اجواء ساحرة ورابحة ماليا ومعنويا وتتمتع بكل الحيوية المطلوبة لانجاز اعملك التي تحرص عليها وبلوغ الاهداف التي تحلم بها
عاطفياً: قد تصاب بخيبة أمل بسبب صدمة عاطفية فجائية، فكن مستعداً لمرحلة مقبلة تحمل الكثير من المفاجآت.
صحياً: مزاجك السيّىء سببه الارهاق، فحاول أن تجد فسحة للراحة والاستجمام.

أحدث العناوين

قيادي موالي للتحالف: نعيش قمة المهانة

مثلما كانت المصالح الشخصية هي السبب الذي جمعهم بالتحالف وجعلهم أدوات له لتدمير بلدهم، كانت سبب خروجهم عنه، وتأكيد...

مقالات ذات صلة