قيادات بحزب الإصلاح تصل أبوظبي

اخترنا لك

بدأ حزب الإصلاح، جناح الإخوان المسلمين في اليمن، السبت، خطب ود الإمارات في محاولة للبحث عن مستقبل في خطة أبوظبي الجديدة لإعادة تدوير “الشرعية” في اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وظهر القياديان اللذان يشغلان وزيرا الصحة والصناعة في أبوظبي ضمن فريق معين عبدالملك الذي وصل قبل يومين.

ويشغل الأشول منصب رئيس الدائرة السياسية بالأمانة العامة للحزب.

ولم يتضح بعد ما إذا كان وصول الوزراء الإصلاحيين ضمن محاولة معين لإقناع الامارات بإخضاع الحزب أم ضمن تغيرات في سياسة الجماعة التي ظلت تنظر لأبوظبي كمحض شر، لكن وصول القيادات في هذا التوقيت يشير إلى أن الإصلاح الذي تعرض توا لصفعة إماراتية قوية مع إجباره على تسليم السلطة في شبوة، أهم معاقله جنوب شرقي اليمن، ضمن خطة تستهدف استئصال “الإخوان” بدأ المرواغة في محاولة لإنقاذ ما تبقى من مراكز نفوذ له شرق البلاد حيث تدفع الامارات والسعودية لعملية هيكلة شاملة قد تنهي مستقبلة.

وأثارت وصول قيادات بارزة في حزب الإصلاح انتقادات واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر ناشطون وصول القيادات يتناقض تماما مع الهجوم الإعلامي الذي يشنه ناشطو وأنصار الحزب ضد الامارات ويفضح دور الحزب أيضا بالاطاحة برموزه وأبرزها محافظ شبوة السابق لتحقيق مكاسب سياسية.

أحدث العناوين

“مساوة بين الضحية والجلاد”.. حماس تطالب الجنائية الدولية بإلغاء أوامر اعتقال ضد قادتها

طالبت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المحكمة الجنائية الدولية، اليوم الاثنين، بإلغاء كل مذكرات التوقيف الصادرة بحق قادة المقاومة الفلسطينية...

مقالات ذات صلة