بدء محاصرة المنطقة الأولى في وادي حضرموت عسكريا

اخترنا لك

بدأ المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، السبت، تطويق معسكرات المنطقة العسكرية الأولى في الهضبة النفطية بوادي وصحراء حضرموت ، ضمن خطوات تصعيدية يهدف من خلالها للسيطرة على هذه المنطقة المهمة على حساب خصمه اللدود حزب الاصلاح.

خاص –  الخبر اليمني:

واعلن المجلس خلال لقاء لأنصاره في مدينة تريم، فتح باب التجنيد التطوعي لأبناء القبائل، مشيرا إلى أن الهدف من التجنيد حماية مناطق وادي وصحراء المحافظة النفطية.

واشار المجلس في بيان له خلال احتشاد أنصاره في نقطة الردود ، أولى مناطق تريم، إلى انه متمسك بمطالبه بخروج قوات المنطقة العسكرية الأولى المحسوبة على علي محسن، نائب رئيس سلطة “الشرعية”..

كما أشار إلى نيته التصعيد خلال المرحلة المقبلة في هذه المنطقة الاستراتيجية واخر مناطق “الشرعية” شرقي اليمن.

وياتي تصعيد الانتقالي الذي كان انهى قبل أيام هبته في محيط ميناء الضبة النفطي بعد اتفاق مع المحافظ المحسوب على الامارات فرج البحسني، مع حراك في السعودية للإطاحة بوكيل اول محافظة حضرموت لشؤون الوادي والصحراء وابرز رجال محسن وهو ما يشير إلى محاولة الانتقالي الضغط باتجاه الحصول على المنصب أو ضمه إلى سلطة الامارات في الساحل..

 

أحدث العناوين

بيان هام لـ أبو عبيدة

أعلن الناطق العسكري باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام أبو عبيدة تنفيذ مجاهدي القسام عملية مركبة شمال قطاع غزة...

مقالات ذات صلة