العمالقة تضيق الخناق على “الأمن الخاصة” في شبوة

اخترنا لك

بدأ محافظ المؤتمر في شبوة، جنوب شرق اليمن، السبت، حربه على قوات الأمن الخاصة، الذراع العسكري  لحزب الاصلاح، جناح الاخوان المسلمين في اليمن، في خطوة وصفت بانها  محاولة لتفكيكها بعد التمرد الاخير.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر قبلية في شبوة بتوجيه  عوض ابن الوزير، الموالي للإمارات، بوقف مخصصات مالية ضخمة كانت تصرف لهذا الفصيل دون غيره من حساب السلطة المحلية وبناء على توجيهات المحافظ السابق محمد بن عديو، المحسوب على الاصلاح.

كما وجه ابن الوزير  قيادة هذه القوات  بابقاء المرقمين في صفوفها فقط في معسكراتها وترحيل الغير مرقمين من قبل الداخلية في إشارة واضحة للعناصر العسكرية التي قام محسن بتحويلها إلى قوات خاصة تحسبا لإجبار قواته هناك على مغادرة المحافظة النفطية.

وجاءت توجيهات ابن الوزير الجديدة مع وصول تعزيزات من العمالقة إلى عتق، المركز الإداري للمحافظة وأبرز معاقل الأمن الخاصة، ولم يتضح بعد ما إذا كان الهدف انتقاما من هذه الفصائل التي رفضت توجيهاته برفع نقاطها من منطقة لقموش بعد المواجهات الأخيرة مع القبائل  أم ضمن ترتيبات تمهد لإقالة قائدها المحسوب على الاصلاح، لكن تزامنها مع أنباء عن تسليم العمالقة مهام تأمين منشأة بلحاف للغاز المسال ضمن خطط التحالف لمكافأة هذه الفصائل بنشرها في محيط النفط والغاز يشير إلى وجود توجهات لاجتثاثها.

أحدث العناوين

Al-Zubaidi Arranges Military Coup Against Al-Alimi

Aidarous Al-Zubaidi, head of the Transitional Council, intensified his movements on Friday in the ranks of the military bodies...

مقالات ذات صلة