اجتماع للقبائل بحضرموت يقر إنهاء سلطة “الشرعية”

اخترنا لك

أقر اجتماع قبلي واسع في حضرموت، الخميس، إنهاء سلطة “الشرعية” في المحافظة النفطية، شرقي اليمن، يتزامن ذلك مع تحركات عسكرية وسياسية لإعادة فرض سيناريو جديد هناك.

خاص – الخبر اليمني:

واحتضنت مدينة المكلا، المركز الإداري، اجتماع ضم كافة المكونات والنخب الحضرمية تحت مظلة “الهبة الحضرمية الثانية”، وقد ظهر  بن حريز المري أبرز مؤسسي  الهبة والمنشقين عن الانتقالي إلى جانب حسن الجابري المحسوب على الانتقالي خلال الاجتماعي وبعد نحو أسابيع على اطلاق سراحه.

ووصف أمين عام مرجعية حضرموت المساعد اللقاء بـ”الناجح” مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على تشكيل هيئة من المكونات الحضرمية في الداخل والمهجر  للإشراف على صرف حصة حضرموت النفطية ومراقبة توزيعها بالتساوي بين الساحل والوادي، في خطوة قد تنتزع اهم الأوراق التي يلعب بها محافظ حضرموت فرج البحسني.

كما اقر الاجتماع  وقف كافة مشاريع التنمية وتحويل حصة حضرموت من النفط والغاز لصالح دعم المواد الأساسية كالمواد الغذائية والكهرباء إبتداء من شهر مارس المقبل، إضافة إلى إقرار ميثاق شرف بين كافة المكونات الحضرمية بهدف توحيد الصف.

والنقاط سالفة الذكر تقطع الطريق على سلطة “الشرعية” بانتزاع صلاحياتها  والحد من مساعي الانتقالي نقل الصراع إلى المحافظة النفطية، وهي كما تبدو ضمن سيناريو  جديد يسعى التحالف  لتطبيقه هناك وبدأت مؤشراته مع ترتيبات لنشر الوية العمالقة.

أحدث العناوين

Sana’a targets an American destroyer and ships belonging to the Israeli enemy

Moments ago, Sana'a forces announced the execution of three new military operations, one of which targeted a US destroyer...

مقالات ذات صلة