الاتحاد الأوروبي يعطل مشروع اتفاق لفتح ميناء الحديدة

اخترنا لك

دخل الاتحاد الأوروبي، الثلاثاء، على خط الأزمة في اليمن بلقاء لسفرائه مع رئيس البعثة الأممية في الحديدة بعد يوم على إعلان الأخير مؤشر اتفاق بشأن الميناء في خطوة تشير إلى محاولة الاتحاد للمتاجرة بمعانة اليمنيين جراء استمرار الحصار.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت بعثة الاتحاد في تغريدة على صفحتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي بأن رؤساء البعثات الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي   شددوا على الحاجة الملحة لنزع الألغام في الحديدة وضرورة تمكين جميع الأطراف للبعثة الدولية

من ممارسة مهامها في مراقبة تنفيذ اتفاق  ستوكهولم، وتشير اشتراطات البعثات الأوروبية إلى مساعي الاتحاد تشديد قبضته على الساحل الغربي لليمن عبر البعثة التي سلم قياداتها للإيرلندي مايكل بيري والذي  وصل اليمن مؤخرا، كما تعد محاولة لإعاقة أية اتفاقيات خارج   رؤية الاتحاد خصوصا وأن اللقاء جاء بعد  ساعات على إعلان البعثة الأممية في الحديدة عن مناقشة بيري مع مسؤولين في السعودية والامارات والأردن  ضمان البعثة خلو الميناء من السلاح مقابل السماح بدخول سفن الوقود والغذاء دون اعتراض.

والخطوة الأوروبية في هذا التوقيت العصيب على أوروبا في ظل التصعيد الروسي على أوكرانيا ومخاوف من التمدد في عمق القارة العجوز يشير إلى أن الاتحاد يحاول خلق أوراق في اليمن ليس فقط لتمرير اجندته بل لمساومة  دول التحالف كالسعودية والإمارات على  تخفيف من تداعيات الحرب خصوصا في قطاع النفط والغاز التي تشهد ارتفاع وسط مخاوف من قرار روسيا لقطع امداداته عن أوروبا ورفض السعودية مطالب أوروبية وامريكية بزيادة الإنتاج.

أحدث العناوين

كيان الاحتلال يقرر إيقاف العملية التعليمية وإغلاق المدارس اعتبارا من الليلة

أعلن كيان الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، إغلاق المدارس اعتبارا من الليلة؛ بعد تهديدات إيران بالرد على الهجوم الذي استهدف...

مقالات ذات صلة