السعودية تنسف مستقبل الانتقالي بـ100 مليون ريال

اخترنا لك

نجحت السعودية، الثلاثاء، بإجبار المجلس الانتقالي على العودة إلى الرياض  بعد أن كان لوح بمقاطعتها لتجاهل مطالبه بتمثيل الجنوب.

خاص – الخبر اليمني:

ووصل عيدروس الزبيدي، رئيس المجلس، على راس الوفد  قادما من  مقر اقامته في ابوظبي. كان الزبيدي رفض دعوة السعودية مسبقا واصر خلال لقاء مع المبعوث السويدي تمثيل كامل للجنوب.

وجاء وصول الزبيدي  بعد قرار السعودية اشتدعاء شخصيات لا قوى ما تسبب بشق المجلس الذي وصلت عددا من قياداته إلى الرياض  على الرغم من عدم تحديد  المجلس موقفه بشكل رسمي.

واستبق الانتقالي وصول الزبيدي بجلسة لهيئته في عدن استحضرت فيه الصراع الروسي الاوكراني في  تلويح  باستدعاء الدعم الروسي الذي سبق للانتقالي وأن ناور به لمجابهة ضغوط الرياض.

وقال القيادي في ما تسمى بـ”المقاومة الجنوبية”  عادل الحسني  بان حضور الزبيدي كان نتيجة مخاوف من استحواذ ناصر الخبجي نائبه على مخصصات مالية ضخمة تصرفها السعودية، مشيرا إلى أن المبالغ التي خصصتها السعودية في مؤتمر الرياض السابق التهمها الخبجي الذي وقع الاتفاق لوحده واقصى قيادات المجلس.

وقررت السعودية دعوة قيادات في المجلس بصورة شخصية في محاولة لتعميق انقساماته.

ووصل إلى جانب  فريق المفاوضات رئيس الانتقالي في حضرموت ورئيس الهبة الحضرمية هناك إلى جانب قيادات ووزراء آخرين، وكان الانتقالي تعرض خلال الأيام الماضية لانتقادات من مغبة المشاركة خصوصا في ظل اعلان قوى جنوبية أخرى مقاطعة الرياض وعلى راسهم مؤتمر شعب الجنوب والائتلاف الوطني الجنوبي  والمؤتمر الشعبي العام في المحافظات الجنوبية.

ومن شان مشاركة الانتقالي تحت راية “الجمهورية اليمنية” إنهاء مشروعه رسميا المنادي بـ”انفصال جنوب اليمن  ودفع قوى أخرى إلى صدارة المشهد.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة