بعد فشل الأمم المتحدة.. صنعاء تطالب بتدخل أطراف دولية محايدة لرعاية أي اتفاق

اخترنا لك

طالب عضو وفد صنعاء في المفاوضات السياسية، عبدالملك العجري، الأحد، بإشراك أطراف إقليمية أو دولية محايدة في رعاية أي اتفاق مع التحالف، بما يضمن تنفيذه، في إشارة إلى فشل الأمم المتحدة في ذلك.

صنعاء- الخبر اليمني:

وقال العجري في تغريدة على “تويتر” إن “الأداء الهزيل والضعيف جدا لـ #الأمم_المتحدة وبعثتها الخاصة مع الهدنة يوجب إعادة النظر في دورها ومن ذلك إشراك أطراف إقليمية أو دولية محايدة في رعاية أي اتفاق وضمان تنفيذه”، مشيرا إلى أنه كان يفترض أن “تستثمر الهدنة لبحث ملفات رفع الحصار وإنهاء الحرب”.

في ذات السياق اعتبر وزير النقل في حكومة صنعاء، عامر المراني في تصريح، الأمم المتحدة متواطئة مع التحالف “في منع السفن والرحلات الجوية وعدم تنفيذ ما اتفق عليه”، موضحا أن “3 أسابيع مرت على الهدنة المعلنة برعاية أممية ولم يتحقق شيئ يذكر حتى اللحظة”.

وقضت الهدنة التي أعلنها المبعوث الأممي مطلع الشهر الجاري، “تشغيل رحلتين تجاريتين اسبوعيا إلى صنعاء ومنها خلال شهري الهدنة إلى المملكة الأردنية الهاشمية، وجمهورية مصر العربية”، بالإضافة إلى سماح التحالف بدخول 18 سفينة مشتقات نفطية إلى ميناء الحديدة، وأيضا وقف كل الأعمال القتالية، وهو مالم يتحقق على أرض الواقع.

وأعلنت أمس شركة طيران اليمنية فشل تسيير أول رحلة من مطار صنعاء الدولي بسبب عدم منحها التصريح من قبل التحالف، فيما أرجع الأخير السبب في أن المسافرين المرضى لا يمتلكون جوازات صادرة من المناطق التي يسيطر عليها، وهو ما أثار موجة سخرية وغضب من هذا التبرير واستمرار عرقلة تسيير الرحلات التي تعتبر إنسانية.

أحدث العناوين

بيان هام لـ أبو عبيدة

أعلن الناطق العسكري باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام أبو عبيدة تنفيذ مجاهدي القسام عملية مركبة شمال قطاع غزة...

مقالات ذات صلة