الدفاع تستعد لإطباق حصار الانتقالي في عدن بـ7 الوية

اخترنا لك

كشفت  وزارة الدفاع في حكومة معين، الخميس، اخطر  مخطط  يقوده  المرشح لمنصب وزير الدفاع جنوبا ..

يتزامن ذلك مع استمرار حملة  التجنيد في البوابة الشمالية لعدن.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت المصادر بأن صغير بن عزيز، رئيس الأركان في قوات هادي والذراع الأيمن لطارق صالح، وجه بتجهيز 7 الوية عسكرية  فقط من أبناء لحج والضالع، مشيرة إلى أنه يسعى من خلال هذه الخطوة لإضعاف قبائل هذه  المحافظات التي تمثل خط دفاع اول عن عدن  وبما يمهد الطريق لواد الانتقالي، المنادي بانفصال الجنوب.

وياتي الكشف عن المخطط مع ارسال بن عزيز ، بتوجيه من طارق، لجان تجنيد  إلى لحج والضالع  لاستيعاب أبناء تلك المحافظات تحت قوات طارق في مأرب والتي تعرف بـ” الوية اليمن السعيد”.

وتعرض اللجان مبالغ مالية تصل إلى الف ريال سعودي للمجند  وهي مبالغ اكبر بإضعاف من  المرتبات التي تصرفها حكومة معين على مقاتلي فصائلها  ولا تتجاوز الـ 60 الف ريال يمني.

ومع أن طارق صالح يمتلك  عشرات الالوية التي لم تشارك في القتال لا شمالا ولا غربا ولا جنوبا إلا أن استهدافه   معاقل خصومه بعمليات التجنيد قد تسحب بساطهم  وتضع يده على اهم معاقلهم مستقبلا خصوصا وأن التجنيد يأتي في وقت تواصل فيه لجنة إماراتية هيكلة الفصائل الجنوبية في عدن بتوصيات عمار صالح.

 

أحدث العناوين

عقب أسبوع من سرقة طقم.. سرقة دبابة من محور تعز

تعرضت دبابة تابعة لمحور تعز الموالي للتحالف للسرقة من داخل معسكر المحور، حسب ما أبلغت وسائل إعلامية، في مشهد...

مقالات ذات صلة