تعديل أممي على وفد الإصلاح بتعز وتهديدات باجتثاثه يدفع الحزب لإنهاء مقاطعة مفاوضات “رفع الحصار”

اخترنا لك

أعلن حزب الإصلاح، سلطة الامر الواقع، الثلاثاء، إيفاد أعضائه في المشاورات  الخاصة بتعز، يأتي ذلك بعد أيام على عرقلته المفاوضات التي كان يتوقع انطلاقها في الأردن وسط  تصاعد الغضب الشعبي في اهم معاقله وتهديدات اممية بإعادة تشكيل فريقه.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت وسائل إعلام الحزب بأن وفده الذي يقوده النائب في كتلة الحزب البرلمانية عبدالكريم شيبان غادر للمشاركة في مفاوضات الأردن، فيما لم يتم تأكيد ما إذا كان الوفد قد وصل عمّان أم لا .

وكان  الإصلاح الذي حاول تسويق مزاعم رفض من وصفهم بـ”الحوثيين”  بتسمية وفدهم ، قد  تراجع خلال الأيام الماضية مع إرسال صنعاء مساء الأحد وفدها الخاصة بالمفاوضات إلى العاصمة عمان.

وأفادت مصادر في مكتب المبعوث الأممي بأن الإصلاح كان رفض إرسال وفده للمفاوضات بذرائع عدة وهو ما دفع بالمكتب  لترتيب  إعادة تشكيل الوفد الخاص بتعز ما اجبر  الإصلاح على المغادرة خشية سقوط الملف من يده.

وكشفت المصادر عن إضافة أسماء من خارج تشكيلة الإصلاح، سلطة الامر الواقع في المدينة، إلى قوام الفريق أبرزهم محمد عبدالله نائف المحسوب على المؤتمر.

وزادت الدعوات لتظاهرات في المدينة من حدة الضغوط على الحزب الذي يحاول استثمار  ملف تعز لتحقيق مكاسب أبرزها تغيير المحافظ الحالي

وتعزز هذه التطورات من الاتهامات للحزب برفض “رفع الحصار” عن المدينة التي تجني فصائله منها عائدات ضخمة بذرائع “الحصار”.

أحدث العناوين

السيد يتوعد منفذو هجوم عدن وغياب شائع يثير جدل

توعد  صالح السيد،  قائد فصائل الانتقالي في لحج، الأربعاء، منفذي عملية عدن  بالملاحقة.. يأتي ذلك في أول ظهور له ...

مقالات ذات صلة