أمريكا تستنجد بمصر لإنقاذ هدنة اليمن ومبعوثها يعرض امتيازات اقتصادية لـ”الحوثيين”

اخترنا لك

كثفت الولايات المتحدة، الأحد، تحركاتها في الملف اليمني فقط قبل أيام قليلة على إنتهاء هدنة الشهرين ما يعكس مخاوف أمريكية  من عدم تمديدها في ظل الأزمة التي تحيق بواشنطن والغرب في ظل استمرار الصراع مع روسيا.

خاص – الخبر اليمني:

وأفاد وزير الخارجية الأمريكي، انتوني بلينكن، في منشور على صفحته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي أنه أجرى اتصال بنظيره المصري، واصفا  اللقاء بالمثمر.

وأوضح بلينكن بان النقاش تركز حول تعجيل فتح الأجواء المصرية أمام الرحلات الجوية القادمة من صنعاء والتي تعد أبرز بنود الهدنة وتشترط صنعاء تنفيذها قبل أي حديث عن تمديد.

وتوقع الوزير الأمريكي بدء تدشين الرحلات بين صنعاء والقاهرة في غضون أيام.

وتزامن اتصال بلينكن بنظيره المصري مع لقاءات مكثفة يعقدها المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ آخرها مع السفير الفرنسي لدى اليمن حيث دعا بلينكن المجتمع الدولي  لدعم اقتصاد اليمن في عرض غير مباشرة لـ”الحوثيين” بامتيازات اقتصادية.

وتشير التحركات من حيث التوقيت  إلى مخاوف أمريكا والغرب من تداعيات فشل تمديد الهدنة ومساعيهما لإطالتها لتلافي أية تطورات خطيرة قد تعصف بهما في ظل الازمة الحالية بأوكرانيا.

أحدث العناوين

اضراب تعز يجبر المخلافي على اطلاق تاجرين ونهب مدرسة بعد تسليم المعهد الصحي

اجبر اضراب  للتجار في تعز ، الاثنين،  فصائل مسلحة  على اطلاق   اثنين من رجال الاعمال بعد يوم على اختطافهما...

مقالات ذات صلة