تعز| أقسام شرطة الإصلاح تفرض إتاوات ومبالغ مالية مقابل حل قضايا المواطنين

اخترنا لك

تفرض أقسام الشرطة في مدينة تعز الخاضعة لسيطرة لسلطة الإصلاح الموالية للتحالف، إتاوات ومبالغ مالية كبيرة على المواطنين مقابل حل قضاياهم أو تحويلها إلى النيابة، ما خلف حالة من السخط في أوساط المواطنين تجاه ذلك.

متابعات- الخبر اليمني:

وأوضحت مصادر محلية أن سلطة الإصلاح من خلال أقسام الشرطة تمارس “عملية ابتزاز وتلاعب بقضايا المواطنين مقابل صمتها وتسويفها وتقاعسها مع مرتكبي الجرائم والاعتداءات بحقهم”.

وكشف مالك محل “آدمز” أنه تقدم بشكوى إلى قسم شرطة الكبير بتعرضه للاعتداء والتهجم على محله من قبل صهيب المخلافي وطلب مبالغ مالية كبيرة منه دون وجه حق، مشيرا إلى أن مدير شرطة “الباب الكبير” عمل على التسويف والمماطلة في القضية وتحويلها إلى النيابة ولم يحرك ساكناً تجاه المخلافي صهيب الذي تربطه علاقة صداقة به كما أكد المصدر لموقع “شارع تعز”.

ولفت المصدر إلى أن مدير قسم الباب الكبير طلب “250 دولاراً من صاحب محل آدمز تحت مبرر أنه بيشتري طابعة ورق للقسم مقابل تحويل القضية للنيابة”.

أحدث العناوين

Coalition Dumps Toxic Materials on Aden Coasts

The Saudi-led coalition has dumped toxic materials on the beaches of Aden province, south of Yemen, to destroy the...

مقالات ذات صلة