بعد استثمار معاناتهم.. بدء تهجير النازحين من مأرب

اخترنا لك

بدأت سلطة مأرب، الموالية للتحالف ، الأربعاء، عملية تهجير للنازحين من مخيمات اللجوء التي نصبت على تخوم المدينة  وفق خطة أمنية تحول دون  تقدم “الحوثيين”  في آخر معاقل الإصلاح.

خاص – الخبر اليمني:

ورفضت سلطة مأرب إغاثة النازحين في مخيمي السويداء والنقيعاء ممن تقطعت بهم السبل بعد أن اقتلعت الرياح والغبار خيامهم ودفنت معظم أثاثهم، وبررت في بيان لها ردا على مناشدات ناشطين لاغاثة الناس بأنها لا تملك إمكانية لتوفير احتياجات النازحين.

ولم يقتصر الأمر على ترك النازحين في السويداء والنقيعاء يواجهون مصيرهم في ظل ظروف إنسانية واحوال جوية سيئة، بل وصل إلى التصعيد بقطع التيار الكهربائي عن مخيم الجفينة القريب من محطة كهرباء صافر في خطوة اعتبرها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بمثابة تهجير قسري.

والتطورات سالفة الذكر تأتي في أعقاب حرائق مدمرة استهدفت مخيمات للنازحين في عدة مناطق أخرى من المدينة، وجاء ترحيل النازحين من مأرب في أعقاب اتفاق أبرمته سلطة التحالف بمأرب مع المنظمات الدولية لرفع سقف الدعم للنازحين بعد خلافات بسبب الكشوفات الوهمية  التي قدمتها سلطة الإصلاح ورفضتها المنظمات الأممية.

كما يأتي في وقت يدفع فيه التحالف نحو اتفاق يمني شامل ما يشير إلى أن سلطة التحالف لم تعد بحاجة لاستغلال هؤلاء لتسويقهم كخطة دفاعية عن المدينة.

أحدث العناوين

Entire Family Killed by UAE Airstrike in Shabwa

Several members of a family were killed on Wednesday in UAE air raids on their car in the city...

مقالات ذات صلة