بريطانيا..المرشحة لمنصب رئيس الوزراء تصرح باستعدادها لاستخدام السلاح النووي في حال الضرورة

اخترنا لك

صرحت وزيرة الخارجية البريطانية، والمرشحة لمنصب رئاسة مجلس الوزراء ليز تراس، اليوم الأربعاء، بأنّها ستكون “على استعداد لاستخدام السلاح النووي في حال الضرورة”، على الرغم من التزام بلادها بهدف منع الحرب النووية وتجنب سباق التسلح.

متابعات-الخبر اليمني:

وكانت كلا من بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة قد أعلنت في وقت سابق التزامها بأهداف منع الحرب النووية، إضافةً إلى تجنّب سباق التسلّح”، وذلك في بيانٍ ثلاثي مشترك.

وجاء في البيان: “لا يمكن الانتصار في الحرب النووية، ويجب عدم خوضها أبداً”، وأنّ “معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية ظلت على مدى أكثر من 50 عاماً جزءاً أساسياً لا غنى عنه، وحجر الزاوية في نظام عدم انتشار الأسلحة النووية، والأساس الذي يستند إليه السعي لنزع السلاح النووي”.

يُذكر أن معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية هي معاهدة دولية بدأ التوقيع عليها في الأول من تموز/يوليو 1968، للحد من انتشار الأسلحة النووية التي تهدد السلم العالمي ومستقبل البشرية. وحتى الآن، وقّعت على الاتفاقية 191 دولة.

ومع ذلك، ما زال خارج الاتفاقية دولتان نوويتان تملكان تجارب نووية مصرّحاً عنها، هما الهند وباكستان، إضافةً إلى كيان الاحتلال.

أحدث العناوين

الكشف عن أسباب الاشتباكات العنيفة في شوارع عتق

كشفت مصادر أمنية في مديرية عتق بمحافظة شبوة أسباب الاشتباكات العنيفة التي دارت صباح اليوم في شوارع المديرية مخلفةً...

مقالات ذات صلة