“بعد الانقلاب عليه” رئيس المجلس العسكري في “بوركينا فاسو” يفر إلى توغو

اخترنا لك

أعلنت الحكومة في لومي، اليوم الاثنين، أن رئيس المجلس العسكري المطاح به في بوركينا فاسو، بول هنري داميبا، فرّ إلى توغو بعد الانقلاب العسكري في بلاده الذي حدث الجمعة الماضية.

متابعات-الخبر اليمني:

ويوم أمس الأحد، وافق بول داميبا، على الاستقالة، ليتولى في إثر ذلك ابراهيم تراوري رئاسة المجلس.

وكانت المفاوضات قد بدأت يوم السبت، بين قادة الانقلاب العسكري والرئيس المعزول، برعاية دولتي توغو وساحل العاج.

وقال وزير التواصل والناطق باسم الحكومة، أكودا أيوودان، إنّ استضافة داميبا في توغو تعود إلى التزام هذا البلد “بالسلام في المنطقة الفرعية”.

بدوره، قال رئيس المجلس العسكري الجديد ابراهيم تراوري، إنّه تمت السيطرة على الأوضاع في البلاد، داعياً المواطنين إلى التخلي عن أعمال العنف خاصة تلك التي استهدفت السفارة الفرنسية.

وكانت الخارجية الفرنسية قد أعربت عن إدانتها لأعمال العنف ضد سفارتها في بوركينا فاسو، ودعت كل الجهات المعنية لضمان أمنها وذلك بعدما أضرم متظاهرون النيران في مبنى تابع للسفارة “احتجاجاً على التدخل الفرنسي في الشؤون الداخلية لبلادهم”، رغم نفي باريس لهذا للأمر.

وكانت مجموعة من الجنود في بوركينا فاسو قد أعلنت يوم الجمعة الماضية، الاستيلاء على السلطة وإقالة رئيس المجلس العسكري الحاكم، بول داميبا، وحل الحكومة وإلغاء الدستور.

أحدث العناوين

توقعات اردنية بإعلان اتفاق جديد في اليمن

كشفت الأردن، الثلاثاء، احرز تقدم جديد بملف المفاوضات بين صنعاء والرياض .. خاص – الخبر اليمني: ونقلت صحيفة الغد الأردنية عن...

مقالات ذات صلة