“حركة أنصار الله” تدين زيارة السفير الأمريكي إلى حضرموت

اخترنا لك

أدان “المكتب السياسي لأنصار الله” في صنعاء، الأربعاء، زيارة السفير الأمريكي لمحافظة حضرموت الخاضعة لسيطرة التحالف، واعتبرها “نشاطاً عدوانياً يندرج ضمن الأجندة العدوانية التي تستهدف أمن واستقرار ووحدة اليمن”.

صنعاء- الخبر اليمني:

وأكد المكتب في بيان لها، أن دولة مثل أمريكا تمول وتدعم الحرب على اليمن، لا يمكن “أن تفكر يوماً في مصلحة الشعب اليمني”، مشددة على أن الشعب اليمني “يرفض بشدة أي نشاط أمريكي تجاه اليمن كان معلناً أو غير معلن”.

وقال بيان حركة “أنصار الله” إن على “أمريكا الانصياع لإدارة شعبنا وحقه المشروع في تحقيق الاستقلال بعيداً عن أي وصاية، ووقف العدوان ورفع الحصار ووقف التدخلات الأجنبية”.

ووصل السفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن، ستيفن فايغن، أمس الثلاثاء، إلى مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، فيما قال السفير إن زيارته جاءت على “رأس وفد رفيع المستوى، تأتي لإظهار دعم الولايات المتحدة للحكومة اليمنية، ولمحافظة حضرموت”.

وقال “رئيس المجلس السياسي الأعلى” مهدي المشاط، في صنعاء، القبل يومين، إن وضع الهدنة مع التحالف السعودي الإماراتي، التي مطلع أكتوبر الماضي، “هو كالقنبلة الموقوتة، لسنا في هدنة ولسنا في حرب”، مؤكدا أن أمريكا هي من سعت لإفشالها.

ولفت إلى أن “الدور الأمريكي في مسألة الهدنة خبيث وخطير، وهو من لا يريد أن تجدد الهدنة”، مشيرا إلى أن “مشاورات الهدنة كانت وصلت إلى مستوى تفاهم جيد إلى أن وصل المبعوث الأمريكي إلى المنطقة وأفشل هذه الجهود”.

وتابع “رئيس المجلس السياسي الأعلى” في صنعاء “المبعوث الأمريكي يحاول أن يظهر في الإعلام كحمامة سلام بينما تحركاته في المنطقة تؤكد أنه بوم شؤم”.

أحدث العناوين

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في السودان

حذرت الأمم المتحدة من مجاعة وشيكة في السودان بعد دخول الحرب عامها الثاني بين الجيش وقوات الدعم السريع، والتي...

مقالات ذات صلة