مقتل طفل وشاب في تعز ومسلحون يستهدفون إمام جامع في عدن

اخترنا لك

أودت فوضى المجاميع المسلحة التابعة للتحالف في تعز بحياة الشاب “كمال محمد راوح”، فيما عثر مواطنون على جثة طفل وعليه أثر طلق ناري.

متابعات-الخبر اليمني:

وقالت مصادر محلية إن الشاب راوح قتل أمام منزله في منطقة حبيل سلمان غربي المدينة، نتيجة طلق ناري سببه اشتباكات بين مسلحين يتبعون قياديين عسكريين في قوات المحور، وهو الضحية الثانية خلال أسبوع لذات المجاميع حيث أصيبت امراءة بطلقة في رأسها الأسبوع الماضي.

كما عثر مواطنون على جثة طفل يدعى “مهيوب”، بالقرب من جامع السعيد وعليه اطلاق نار، في حين لم يعرف حتى اللحظة أسباب وتفاصيل مقتله ولم يصدر عن الجهات المختصة أي تعليق.

 

على صعيد الفوضى في المناطق الخاضعة لسيطرة التحالف استهدف مجهولون مساء الأحد بقنبلة يدوية إمام جامع ال البيت في خور مكسر في عدن والمدعو “جلال بن ناصر”.

وقالت مصادر محلية إن الشيخ نجا من الاستهداف فيما لم يتم ملاحقة الجٌناة حتى الان ولا فتح محضر بالقضية.

 

أحدث العناوين

More than 5000 Citizens Displaced form Southern provinces in Yemen: IOM

The International Organization for Migration said that the estimated number of people who have been forced to flee has...

مقالات ذات صلة