مقتل ضابط أمريكي في شبوة يُثير تساؤلات جديدة حول دور واشنطن القتالي في حرب اليمن

اخترنا لك

قٌتل ضابط أمريكي برصاص جنود يمنيين موالين للتحالف يوم أمس الجمعة في محافظة شبوة شرق العاصمة صنعاء .

خاص-الخبر اليمني:

وقال مصدر حكومي إن الضابط الأمريكي قٌتل يوم الجمعة في معسكر مٌرة  عقب قيامه بفصل مكبرات الصوت أثناء أداء شعائر خٌطبة وصلاة الجٌمعة من قبل عناصر “قوات العمالقة ” التابعة للإمارات.

لا يُعرف ما إذا كان الضابط الأمريكي من القوات الخاصة أو المتعاقدين مع البنتاغون، لكن تواجده في المعسكر إلى جانب القوات الموالية للتحالف يثير تساؤلات جديدة حول مهمة الجنود الأمريكيين في اليمن.

وأكد المصدر أن طائرة أمريكية هبطت في المعسكر لإجلاء الضابط المقتول.

في مايو 2018م كشفت صحيفة نيويورك تايمز  أن القوات الخاصة التابعة للبنتاغون تساعد السعوديين سرًا في مكافحة تهديدات الحوثيين.

وذكرت الصحيفة أن فريق من حوالي 12 من أفراد القبعات الخضراء وصل إلى حدود المملكة العربية السعودية مع اليمن ، في تصعيد مستمر لحروب أمريكا السرية.

صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية ذكرت في تقرير في شهر مارس 2018 أن قوات العمليات الخاصة الأمريكية جنبًا إلى جنب مع نظرائها من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة في قاعدة سرية في شرق اليمن ، وفقًا لمسؤولين أمريكيين حاليين وسابقين.

 

 

أحدث العناوين

بزنس انسايدر: السفن الحربية الأمريكية عالقة في معركة بالبحر الأحمر لا يمكنها خوضها إلى الأبد

قال موقع بزنس انسايدر الأمريكي إن سفن البحرية الأمريكية التي تم نشرها في الشرق الأوسط وجدت نفسها محاصرة في...

مقالات ذات صلة