عرين الأسود: مقاتلونا في نابلس أوقعوا جنود الاحتلال في كمين محكم

اخترنا لك

أقرّ كيان الاحتلال الإسرائيلي إصابة ضابط وجندي خلال تصدي مقاومين في نابلس لاعتداءاته، بسبب اقتحام  مخيم العين في مدينة نابلس، واعتقلت أحد الشبان في منطقة الجبل الشمالي.

متابعات -الخبر اليمني:

وقد تصدى مقاومون في مخيم العين في نابلس لاعتداءات الاحتلال، حيث اندلعت اشتباكات عنيفة استمرتْ حتى ساعات الصباح الأولى، وذلك قبل أن تعود قوات الاحتلال وتنسحب من المدينة.

واليوم، أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني ارتفاع حصيلة مواجهات جبل صبيح في بلدة بيتا في نابلس في الضفة الغربية إلى 216 إصابة.

وأعلنت مجموعات عرين الأسود في نابلس، مساء اليوم الاثنين، أنّ مقاتلي العرين أوقعوا جنود الاحتلال الإسرائيلي بكمينٍ محكم في منطقة مخيّم العين.

وقالت إنّ “المقاتلين شكّلوا حول القوّة المقتحمة حزاماً نارياً كثيفاً بالرصاص والعبوات الناسفة”.

وأضافت أنّ “الهجوم أدّى لإصابات محققة في صفوف جنود العدّو وآلياته”، مردفاً: “لا يهمنا إطلاقاً ما يعلنه العدّو فالقول قولنا والصِّدق ما قال المقاومون”.

وتابعت: “نُوجه هذه الرسالة ونكررها للمرة الثانية للقاصي والدّاني وافهموها جيداً وحللوها جيداً، العرين سيحاسب كل من خطط وكل منّ نفَّذ وكل من تآمر وكل من أعطى معلومة سواء أدت لاستشهاد مقاوم أو مجاهد أو قائد من العرين أو من غيره من الفصائل المقاومة”.

أحدث العناوين

رغم العدوان الإسرائيلي.. سكّان غزّة يؤدّون صلاة عيد الأضحى على أنقاض مبانيهم

أدّى أهالي شمال قطاع غزة اليوم الأحد، صلاة عيد الأضحى المبارك فوق أنقاض المساجد وفي الشوراع، رغم من حرب...

مقالات ذات صلة