بن عُمر: الأمم المتحدة واجهة لدول أخرى ولا حل في اليمن بوجود القرار 2216

اخترنا لك

كشف المبعوث الأممي الأسبق إلى اليمن أن اليمنيين كانوا على وشك الاتفاق في العام 2014م وكان الخلاف فقط حول مكان توقيع الاتفاق، لكن الحرب التي شنتها السعودية أنهت كل شيء.

متابعات-الخبر اليمني:

وقال بن عمر في مقابلة على قناة روسيا اليوم إن مجلس الأمن في الأمم المتحدة أصدر قرار عجيب غريب هو قرار 2216 الذي طلب من الحوثيين الاستسلام لحكومة تقيم في فنادق الرياض.

ووصف بن عمر القرار بالكارثة وغير الواقعي مؤكدا أنه عقد المسار السياسي وكل المبعوثين الأممين الذين أتوا بعد 2015 عملوا ضمن إطار هذا القرار.

وأشار بن عمر إلى أن السعودية ظنت أن بإمكانها تنصيب حكومة موالية لها والحد من سيطرة الحوثيين وهو ما كان خطأ قاتلا وبالعكس أدى تصرفها إلى تقوية الحوثيين حيث أصبحوا الان قوة كبيرة أكثر مما كانوا سابقا.

وتحدث بن عمر أنه نصح المبعوث الأممي الحالي باستحالة القيام بأي دور طالما قرار مجلس الأمن يطلب من طرف أن يسلم لطرف آخر.

ولفت بن عمر إلى أن الناس ينظرون إلى الأمم المتحدة كواجهة لقوى أخرى كالولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

أحدث العناوين

أسعار صرف العملات مقابل الريال اليمني

أسعار صرف #الريال_اليمني مقابل الدولار الأحد - 26/05/2024 صنعاء شراء = 530 ريال بيع = 533 ريال عدن شراء = 1745 ريال بيع = 1754 ريال أسعار...

مقالات ذات صلة