الحسن أبكر: انهيار العملة إعلان موت مجلس الرئاسي بشكل رسمي

اخترنا لك

قال القيادي في حزب الإصلاح، الحسن أبكر، الثلاثاء، إن انهيار العملة في مناطق سيطرة التحالف وفصائله، هو “المسمار الأخير في نعش مجلس القيادة الرئاسي والحكومة”.

متابعات خاصة – الخبر اليمني:

وأكد أبكر في تغريدة على “تويتر” أن “استمرار تدهور سعر الصرف واقترب سعر الريال من الاربعمائة ريال أمام السعودي والألف وخمسمائة من الدولار هو بمثابة إعلان موت هذا المجلس بشكل رسمي”، في إشارة لمجلس القيادة الرئاسي الذي عينه التحالف كبديل لعبد ربه منصور هادي.

وأوضح أن المجلس ولد ميتا منذ البداية مع أن البعض استمر في المكابره، معتبرا أن “الواقع يكذب الآمال وما حدث ويحدث حتى اليوم يؤكد أنه لا فائدة ترجى من هذا المجلس المخضرية الذي يتنازع اعضاؤه الصلاحيات والولاءات ويتسابقون على اثبات تبعيتهم لغير وطنهم وجمهوريتهم وشعبهم”، حسب قوله.

وأشار القيادي في حزب الإصلاح، أن “لا خير في قيادة تعيش بعيدة عن بلدها ومعاناة شعبها وبينها وبين ما يجري على الأرض جدار عازل بل وحدود ومسافات بعيدة وشلل تطبيل تذر الرماد في العيون وتخفي الحقائق”، في شارة إلى رشاد العليمي ونوابه، الذين عينتهم السعودية.

واستمر الريال اليمني في مناطق سيطرة التحالف وفصائله في الانهيار ملقيا بضلاله على مختلف جوانب الحياة المعيشية الصعبة، حيث وصل سعر الريال مقابل الدولار إلى أكثر من “1512”، بينما يجد المراقب أن “العليمي في المانيا، ومعين عبد الملك في بريطانيا، والوزراء بين الرياض وابوظبي والقاهرة، والنواب عواصم الدول الشقيقة والصديقة”.

أحدث العناوين

خسائر متواصلة لجيش الاحتلال في غزّة

نشرت سرايا القدس - الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، اليوم الخميس، مشاهد من عمليات استهداف لضباط وجنود إسرائيليين. متابعات-الخبر اليمني: وأوضحت...

مقالات ذات صلة