أرمينيا تعلن وصول أكثر من 100 ألف من آرمن كاراباخ إليها

اخترنا لك

أعلنت أرمينيا وصول أكثر من 104 آلاف من الأرمن نزحوا عن إقليم كاراباخ منذ 24 سبتمبر، بعد العملية العسكرية الأذربيجانية في الإقليم، التي أنتهت بانتفاق تصفية الجمهورية وتسليمها لأذربيجان.

متابعات-الخبر اليمني:

وقالت المتحدثة باسم مجلس الوزراء الأرميني، نازلي باغداساريان، اليوم السبت، إن 100417 شخصا وصلوا من قره باغ إلى أرمينيا، وعبور 21043 وسيلة نقل جسر هكاري في ممر لاتشين الإنساني الذي تؤمنه قوات حفظ السلام الروسية.

وتم تسجيل 81 ألفا و139 شخصا لدى السلطات الأرمنية التي خصصت مساكن مؤقتة تستوعب 32 ألفا و200 شخص.

وكانت وزارة الخارجية الأذربيجانية دعت، أمس الجمعة، السكان الأرمن في إقليم ناغورنو كاراباخ إلى عدم مغادرة منازلهم، والانخراط في المجتمع الأذربيجاني.

وفي وقت سابق أكد الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف أن السكان الأرمن في قره باغ سيكون لهم نفس الحقوق التي يتمتع بها مواطنو أذربيجان إن قرروا البقاء في الإقليم.

وبعد هذه التصريحات قال رئيس الوزراء الأرميني، نيكول باشينيان، إنّ جميع المواطنين الأرمن سيغادرون الإقليم، و”لن يبقى في الإقليم أرميني واحد، حيث سيتم ترحيلهم في إطار سياسة تطهير عرقي ممنهجة”، وهو ما أثار امتعاض السلطات الأذربيجانية”.

وكان باشينيان، قد أعلن، الأسبوع الماضي، أنّ بلاده التي يبلغ عدد سكانها 2.9 مليون نسمة، تستعدّ لاستقبال 40 ألف لاجئ من الإقليم.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس جمهورية كارباخ غير المعترف بها وقع مرسوما بحل كافة المؤسسات الحكومية في الجمهورية حتى 1 يناير 2024.

وتم إصدار إرشادات لأهالي قره باغ بمن فيهم المقيمون خارج الإقليم، بالتعرف على شروط إعادة الاندماج التي أعلنتها أذربيجان اعتبارا من دخول مرسوم حل جمهورية قره باغ حيز التنفيذ.

أحدث العناوين

فرنسا | مسيرات متواصلة دعماً لغزّة

خرج ما لا يقل عن ألف متظاهر مؤيد للفلسطينيين إلى شوارع باريس للمساء الثالث على التوالي للاحتجاج على القصف...

مقالات ذات صلة