الانتقالي يرد عسكريا على تحييد العليمي لأبرز حلفائه في حضرموت

اخترنا لك

دفع المجلس الانتقالي، الموالي للإمارات جنوب اليمن، الأربعاء، بتعزيزات كبيرة إلى محافظة حضرموت   وذلك في اول رد على قرار رشاد العليمي، رئيس المجلس الرئاسي، تحييد ابرز حلفائه العسكريين بالمحافظة النفطية.

خاص – الخبر اليمني:

وأكدت مواقع تابعة للمجلس وناشطين  وصول تعزيزات  من المهرة وشبوة إلى مدينة المكلا.

وكانت وسائل إعلام محلية أفادت بوصول تعزيزات من قوات الدعم والاسناد التي تتمركز في شبوة وتنتمي عناصرها إلى يافع والضالع.

وجاء دفع الانتقالي بقوات كبيرة إلى المكلا، المركز الإداري لحضرموت، عقب ساعات على توجيه رشاد العليمي بتوقيف قائد المنطقة العسكرية الثانية فائز التميمي ومدير أمن المكلا المنهالي إضافة إلى تشكيل لجنة للتحقيق مع محافظ المؤتمر مبخوت بن ماضي وفق وسائل اعلام رسمية.

وتوجيهات العليمي، وفق المذيع في قناة اليمن التي تبث من الرياض مصطفى القطيبي، جاءت على خلفية الحملة التي دشنتها فصائل الانتقالي في المكلا  وهدفت لاعتقال إعلاميين وناشطين منادين بدولة حضرموت.

واشار القطيبي في منشور على صفحته بمواقع التواصل إلى اتصال العليمي ببن ماضي في وقت متأخر من مساء الثلاثاء وتأنيبه على خلفية الاقتحامات الفظيعة لمنازل المواطنين خلال النوم.

ويعكس  استدعاء الانتقالي لتعزيزات إلى المكلا مخاوفه من قرارات  قد تنهي زخم حملته التي تأتي قبل أيام قليلة على عودة مجلس حضرموت الوطني ويهدف من خلالها، وفق خبراء حضارم، إلى اجهاض ترتيبات لعقد مؤتمر عام تمهيدا لإعلان الإدارة الذاتية في المحافظة النفطية خصوصا في ظل الحديث عن قرار مرتقب يقضي بإخراج لواء بارشيد التابع للانتقالي وإقالة قائده.

أحدث العناوين

فرنسا | مسيرات متواصلة دعماً لغزّة

خرج ما لا يقل عن ألف متظاهر مؤيد للفلسطينيين إلى شوارع باريس للمساء الثالث على التوالي للاحتجاج على القصف...

مقالات ذات صلة