جنود الكيان الإسرائيلي: نعاني من نقص في الطعام والعتاد ونحن في مشكلة صعبة

اخترنا لك

نقلت وسائل إعلام “إسرائيلية”، الأربعاء، عن جندي في الاحتياط يخدم في الشمال، كشفه حقيقة ما يعيشه الجيش الصهيوني جراء استمرار عدوان منذ السابع من أكتوبر الماضي.

متابعات- الخبر اليمني:

وقال الجندي الصهيوني: “نعاني من نقص في الطعام والعتاد وننام في الملالات وسيارات الإسعاف لمواجهة البرد ولولا التبرعات نحن في مشكلة صعبة جداً”، ما يشير إلى حجم المعاناة والمأزق الصهيوني وحجم الخسائر التي يتكبدها جراء العدوان.

وبينما يستمر الاحتلال في التكتم على حقيقة خسائره، تحدثت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، قبل أيام، عن أعداد القتلى الإسرائيليين الذي قُتلوا منذ السابع أكتوبر، قائلة إن حوالي أكثر من 1000 جثة لإسرائيليين وأجانب تم التعرف إليها لغاية الآن، و348 قتيلاً من “الجيش” الإسرائيلي وأيضاً 240 أسيراً (احصائية قديمة).

وبشأن الخسائر الاقتصادية التي لحقت بالاحتلال الإسرائيلي، قالت الصحيفة الإسرائيلية إن الحرب كلفت “إسرائيل” لغاية الآن حوالى 50 مليار شيكل (ما يقارب 13 مليار دولار)، فيما لفتت إلى أن نفقات المؤسسة الأمنية والعسكرية الإسرائيلية بلغت 30 مليار شيكل، أساسها ميزانية جنود الاحتياط والذخائر، و14.3 مليار دولار مساعدات أميركية.

وأعلن نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، موسى أبو مرزوق ، اليوم، أن اتفاق وقف إطلاق النار مع الكيان الصهيوني سيبدأ سريانه غدا الخميس، موضحا وقف إطلاق النار ضمن صفقة إطلاق سراح الأسرى سيبدأ غداً عند الساعة العاشرة صباحاً ولمدة أربعة ايام قابلة للتمديد.

وأضاف أن “المحتجزون الخمسون الذين سيفرج عنهم أغلبهم يحملون الجنسيات الأجنبية، الاحتلال لا يتحلى بالإنسانية وفرضنا عليه إدخال المساعدات لكامل قطاع غزة”، وفق وكالة معا الفلسطينية.

وأكد أنه سيتم إطلاق سراح 50 أسير لدى حماس أغلبهم من جنسيات أجنبية، مقابل إطلاق سراح 150 إلى 300 أسير فلسطيني من سجون الاحتلال.

أحدث العناوين

قائد أنصار الله يكشف عن مطاردة آيزنهاور بهجوم ثالث

كشف قائد أنصار الله عبدالملك الحوثي عن هجوم جديد استهدف حاملة الطائرات الأمريكية "أيزنهاور" في البحر الأحمر في إطار...

مقالات ذات صلة