انسحاب امريكي من المواجهة في اليمن

اخترنا لك

تراجعت الولايات المتحدة، الأربعاء، عن المواجهة مع صنعاء عقب تصاعد التوتر بين الطرفين وسط مخاوف من تداعيات ذلك على الملاحة الدولية في اهم الممرات الملاحية عبر العالم.

خاص – الخبر اليمني:

وأعلنت الخارجية الامريكية قرارها التراجع عن توجه سابق كانت لوحت به بإضافة صنعاء على لائحة العقوبات.

وقال المتحدث الإقليمي للخارجية الامريكية سامويل  وربيرغ  في تصريح صحفي ان بلاده  لا تريد فرض مزيد من العقوبات على  من وصفهم بـ”الحوثيين” محاولا تبرير ذلك  بتأثيرها على الشعب اليمني.

وتأتي  تصريح وربيرغ   بعد أيام على تهديد منسق الاتصالات في مجلس الأمن القومي الأمريكي، جون كيربي،  بإضافة حركة انصار الله على قوائم الإرهاب ..

وتهديد كيربي تزامن أيضا مع تحشيدات عسكرية أمريكية في خليج عدن حيث حاولت البحرية الامريكية استعراض مدمرات الصواريخ هناك بالتوازي مع حديث البنتاغون عن تحريك مجموعة حاملات الطائرات المعروفة بـ”ايزنهاور” عبر مضيق هرمز باتجاه الخليج.

والتحركات الامريكية سالفة الذكر  تزامنت مع تكثيف صنعاء عملياتها البحرية ضد السفن الإسرائيلية  تنفيذا لقرار حظر نشاطها  في باب المندب والبحر الأحمر .. في حين تزامن التراجع مع محاولة واشنطن  استدعاء  الدبلوماسية في محاولة لوقف العمليات واطلاق السفينة الإسرائيلية جالكسي ليدر كما ورد في بيان مجموعة السبع الدولية.

وتشير هذه التطورات إلى فشل الولايات المتحدة بالضغط عسكريا وبالإرهاب في مساعيها لتحييد صنعاء  عن طوفان الأقصى دفاعا عن غزة ومحاولتها البحث عن طرق اكثر تأدبا مع صنعاء  لحل المشاكل العالقة.

أحدث العناوين

موقع أمريكي: الأكاذيب الإسرائيلية بشأن “جسر بري” من الخليج تظهر أن الحصار اليمني ناجح

تم نشر التحقيق من قبل موقع موندويس الأمريكي وترجمته من قبل الخبر اليمني: تقول إسرائيل إنها تتحايل على حصار اليمن...

مقالات ذات صلة