حركة الجهاد الإسلامي: اليمنيون أجبروا كيان العدو على دفع ثمن كبير

اخترنا لك

ثمنت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الإثنين، “الإنجاز اليمني الكبير سواء عبر القوة الصاروخية أو قوات البحرية اليمنية”، مؤكدة أن “اليمنيون بحرب السفن في البحر الأحمر أجبروا العدو على دفع ثمن كبير فيما يخص الملاحة”.

متابعات خاصة- الخبر اليمني:

وقال المتحدث باسم الجهاد الإسلامي محمد الحاج موسى، “منذ أيام رأينا طوفان هادر في اليمن يكمل طوفان الأقصى، ولو تكرر هذا في دول عربية وإسلامية أخرى لتوقف العدو عن عدوانه“، في إشارة إلى الضربات اليمنية التي استهدفت عمق الكيان الصهيوني، وفق “قناة المسيرة”.

وأكد موسى أن المقاومة الفلسطينية “كبدت العدو خسائر كبيرة وأفشلت العدو في تحقيق أهدافه”، داعيا “كل أحرار العالم للتحرك بشكل جدي لوقف الصلف الصهيوني”.

واعتبر المتحدث باسم الجهاد الإسلامي  أن “بريطانيا وأمريكا شريكان أساسيان في العدوان على غزة، وكيان العدو قاعدة متقدمة للغرب”، مضيفا في تصريحه لقناة “المسيرة”: “كنا نتمنى من الجانب المصري أن يطالب بعودة الفلسطينين إلى أرضهم لا أن يطالب بتهجيرهم إلى صحراء النقب”، في استهجان واضح من تصريحات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وتوعدت قوات صنعاء، الإثنين، بأنها ستجعل المياه اليمنية الإقليمية مقبرة للسفن الإسرائيلية، في تحذير جديد للسفن التابعة لكيان الاحتلال والمرتبطة به التي تمر من البحرين الأحمر والعربي ولم تستجب لنداءات بحرية صنعاء.

وقال قائد لواء الدفاع الساحلي في قوات صنعاء، اللواء الركن محمد علي القادري، في تصريحات صحافية إن عملياتهم في البحر “لا تمس الممر الدولي أو السفن التجارية الأخرى، وهي محصورة فقط ضد السفن الإسرائيلية”.

وجاء هذا التحذير بعد أقل من 24 ساعة على إعلان متحدث قوات صنعاء العميد يحيى سريع، عن عملية استهداف “سفينتين إسرائيليتين في البحر الأحمر، رداً على المجازر الصهيونية في غزة”.

وهدد متحدث قوات صنعاء العميد يحيى سريع، الخميس الماضي، الكيان الصهيوني باستئناف العمليات العسكرية في حال استأنف الأخير عدوانه على قطاع غزة، معلنا عن توسيع العمليات تجاه أهدف جديدة.

وسبق أن نفذت قوات صنعاء عدة عمليات هجومية استهدفت عمق الكيان الصهيوني بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية، بالإضافة إلى احتجاز سفينة “جلاكسي ليدر” التابعة لرجل أعمال “إسرائيلي”، ما خلف خسائر اقتصادية كبيرة للكيان خاصة بعد إعلان شركات ملاحة صهيونية تغيير مسارها عن البحر الأحمر، خشية من تحذيرات صنعاء.

أحدث العناوين

مسؤولون أميركيون يقرّون بعجز واشنطن عن هزيمة صنعاء عسكريًا

أقر مسؤولون أميركيون، بعجز بلادهم عن فرض إرادتها عسكريًا على صنعاء في البحرين الأحمر والعربي، بعد مرور 4 أشهر...

مقالات ذات صلة